ميركل تطالب بالاستعداد ″لمرحلة انتقالية صعبة″ في مواجهة كورونا | أخبار DW عربية | أخبار عاجلة ووجهات نظر من جميع أنحاء العالم | DW | 26.04.2021
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

ميركل تطالب بالاستعداد "لمرحلة انتقالية صعبة" في مواجهة كورونا

قالت المستشارة الألمانية إن بلادها ستدخل في مرحلة انتقالية لن تكون سهلة ستستمر إلى حين احتواء جائحة كورونا في الصيف المقبل. وأعربت ميركل عن اعتقادها بأنه سيتم إلغاء نظام الأولويات في تطعيم كورونا في حزيران/يونيو المقبل.

المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل

طلبت ميركل من مواطنيها الاستعداد لمرحلة انتقالية صعبة لحين احتواء جائحة كورونا في الصيف المقبل.

طلبت المستشارة الألمانية انغيلا ميركل من الناس في بلادها الاستعداد لمرحلة انتقالية صعبة لحين احتواء جائحة كورونا في الصيف المقبل.

وفي أعقاب مشاورات مع رؤساء حكومات الولايات، قال ميركل اليوم الاثنين:" سندخل في مرحلة انتقالية لن تكون سهلة"، وأشارت إلى أن عدد الملقحين سيزداد أيضاً مع وجود عدد كثير من غير الملقحين المحتاجين إلى الحماية،

وقالت إن الهدف الأسمى يتمثل في إعادة الحقوق الأساسية لكل الناس بأسرع ما يمكن، لكنها اعترفت بأن هذا الأمر لن يتم سريعا.

وذكرت ميركل أن المشاورات ناقشت بالتفصيل السؤال المتعلق بأية حقوق أساسية يتعين أن يستعيدها هؤلاء الذين لم يعودوا مصدرا لخطر العدوى، وتابعت أن النتائج سيتم تدوينها في مرسوم خاص بقانون الحماية من العدوى.

وأوضحت ميركل المخاطر التي لا تزال قائمة، قائلة إنه إذا تم تطعيم نصف السكان ولم يتم تطعيم النصف الآخر، وكان المعدل الأسبوعي للإصابات الجديدة عند 100، فإن ذلك يعني أن معدل الإصابة لغير المصابين يبلغ 200، وحذرت من وجود مخاطر كبيرة تهدد النظام الصحي في مثل هذه الحالة. وقالت ميركل إنه بعد ذلك ستأتي مرحلة لن يكون فيها أحد غير ملقح سوى هؤلاء الرافضين لأخذ اللقاح، منوهة إلى أن قرار التطعيم هو قرار شخصي. 

مشاهدة الفيديو 02:08

البرلمان الألماني يصادق على قانون الحماية من العدوى

رفع القيود العمرية عن التطعيم

من ناحية أخرى، أعربت ميركل، عن اعتقادها بأنه سيتم إلغاء نظام الأولويات في تطعيم كورونا في حزيران/يونيو المقبل على أقصى تقدير. وقالت المستشارة الألمانية :" هذا لا يعني أنه سيكون من الممكن تطعيم كل واحد على الفور، لكن يمكن ساعتها لكل واحد أن يتقدم لحجز موعد للتطعيم وسوف يتم إعطاء هذه التطعيمات حسب مقدار الإمدادات (من اللقاحات)". وأضافت ميركل أن العديد من الولايات لا تزال تعطي التطعيمات لمجموعتي الأولويات 1 و2.

ورأت ميركل أن من المتوقع بوجه عام أن تتلقى مجموعة الأولويات 3 أول جرعة في ايار/مايو المقبل " بحيث يمكننا اعتبارا من حزيران/يونيو المقبل، وأقول مرة أخرى على أقصى تقدير، إلغاء نظام الأولويات وذلك على حسب كم جرعات اللقاحات التي سنحصل عليها".

مشاهدة الفيديو 02:48

ألمانيا تحيي ذكرى ضحايا كورونا بمبادرة رمزية

من جانبه، وصف رئيس حكومة ولاية بافاريا، ماركوس زودر، جولة المشاورات بأنها كانت " مؤتمر الأمل" وتوقع زودر" سنتغلب على كورونا وسنحقق خطوات هائلة إلى الأمام في الشهور المقبلة". وشاطرته ميركل هذا التقدير لكنها أكدت على وجود الكثير من المشاكل في الوقت الراهن ولفتت إلى أنه لم يتم بعد درء خطر العبء الزائد على النظام الصحي "ولذلك فإن من الضروري الاستمرار في بذل الجهد لمدة أسابيع".

وتابعت:" إذا كنا نتحدث عن الأمل، فأنا أؤكد تماماً بأنه كان مؤتمراً للأمل، لكننا لا ينبغي أن ننسى الوقت الحاضر الذي لا يزال يمثل حالة خطر كبيرة، وكلما اجتزنا هذه المرحلة الخطيرة بشكل أسرع، انتشر الأمل بشكل أسرع". ولم تعط ميركل إجابة محددة على السؤال حول ما إذا كان من الممكن قضاء عطلة في الصيف المقبل وكيف، واكتفت بقول إن هذا الأمر يعتمد على مستوى المعدل الأساسي للإصابة.

ولفتت ميركل إلى أن المعدل الأسبوعي للإصابة كان يتراوح بين 2 إلى 5 في صيف العام الماضي " ولا أقول إنه ينبغي أن ينخفض إلى مثل هذا الحد لأن التطعيم يساعدنا حالياً، لكنني لا أستطيع أن أقول اليوم متى يمكننا أن نعيد التفكير مرة أخرى في فتح الفنادق، فهذا يعتمد على ما نفعله في اللحظة الراهنة".

ع.ح./.ع.ش. (د ب أ)