ميركل تروج لتولي فيبر رئاسة المفوضية وأغلبية ألمانية ترفضه | أخبار | DW | 28.05.2019
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

ميركل تروج لتولي فيبر رئاسة المفوضية وأغلبية ألمانية ترفضه

تروج المستشارة ميركل لتولي السياسي المنتمي إلى الحزب المسيحي البافاري مانفرد فيبر منصب رئيس المفوضية الأوروبية. لكن الغريب في الأمر أن استطلاعا للرأي أظهر أن أغلب الألمان يرفضون أن يصبح (الألماني) فيبر رئيسا للمفوضية.

Deutschland Abschlusskundgebung der EVP zur Europawahl (Getty Images/AFP/C. Stache)

فيبر بين ميركل وزعيمة المحافظين الألمان كرامب ـ كارنباور.

تروج المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل مجددا إلى تولي مانفرد فيبر منصب رئيس المفوضية الأوروبية. وقالت اليوم الثلاثاء (28 أيار/مايو 2019) في بروكسل إنها ستعمل بالطبع من أجل فيبر، لأنهما عضوان في كتلة المحافظين بالبرلمان الأوروبي "حزب الشعب الأوروبي". وينتمي فيبر للحزب المسيحي الاجتماعي، الشريك داخل التحالف المسيحي الذي تنتمي إليه ميركل.

وذكرت المستشارة أن شركي الائتلاف الحاكم في ألمانيا، الاشتراكيون والمحافظون، ليسا متفقين على دعم فيبر، إلا أنها شددت على دعمها لمبدأ اختيار رئيس المفوضية من بين المرشحين الرئيسيين للأحزاب في البرلمان الأوروبي. ورحبت ميركل بتأكيد قادة البرلمان الأوروبي على هذا المبدأ اليوم.

ويشار إلى أن ميركل تختلف في ذلك مع الرئيس الفرنسي ماكرون، الذي يرفض نموذج المرشح الرئيسي، ولديه تحفظات على تولي فيبر رئاسة المفوضية. وذكرت ميركل أنه يتعين على الاتحاد الأوروبي أن يثبت قدرة على التصرف وأن يقدم مقترحا حول هذا الشأن بحلول الجلسة التأسيسية للبرلمان الأوروبي المقررة في الثاني من تموز/يوليو المقبل.

من جانب آخر، أظهر استطلاع للرأي أن أغلبية الألمان لا يريدون أن يصبح مواطنهم، مانفريد فيبر، رئيسا للمفوضية الأوروبية. وتبين من خلال الاستطلاع أن 6 من بين كل عشرة ممن شاركوا في الاستطلاع يرون أن "الأحرى" به ألا ينتخب، أو أنه "يجب ألا ينتخب في أي حال من الأحوال". أجرى الاستطلاع معهد سيفي المتخصص في أبحاث السوق، بتكليف من صحيفة أوغسبورغر ألغماينه" التي نشرت نتيجته اليوم.

ولكن وجهة نظر أنصار التحالف المسيحي الديمقراطي كانت مختلفة حيث أيد 75% منهم تولي فيبر أرفع منصب أوروبي، في حين عارض 83% من أنصار اليسار ذلك. ورفض 79% من مؤيدي الحزب الاشتراكي الديمقراطي صعود فيبر لهذا المنصب، مقابل 75% من أتباع حزب الخضر، و76% من أنصار حزب "البديل من أجل ألمانيا"، اليميني الشعبوي.

ويتنافس كل من فرانس تيمرمانس، مرشح الاشتراكيين ومارغريته فيستاغر، مرشحة الليبراليين، مع فيبر على المنصب الأهم أوروبيا ويلتقي رؤساء دول وحكومات الاتحاد الأوروبي في قمة غير رسمية اليوم الثلاثاء في بروكسل، للتشاور بشأن توزيع المناصب داخل المفوضية الأوروبية، بعد الانتخابات البرلمانية التي أجريت في الأيام القليلة الماضية.

ز.أ.ب/أ.ح (د ب أ)

مشاهدة الفيديو 02:11

الأحزاب الألمانية تراجع نتائج الانتخابات الأوروبية

تقارير إذاعية وتلفزيونية متعلقة بالموضوع