ميركل ترحب باتفاق سوتشي لمنع تصعيد عسكري في إدلب | أخبار | DW | 19.09.2018
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

ميركل ترحب باتفاق سوتشي لمنع تصعيد عسكري في إدلب

كشف المتحدث باسم الحكومة الألمانية شتيفن زايبرت أن المستشارة انغلا ميركل أجرت اتصالا هاتفيا مع الرئيس الروسي بوتين تطرقت فيه إلى آخر تطورات الوضع السوري على ضوء الاتفاق التركي الروسي بشأن منطقة منزوعة السلاح في إدلب.

كتب المتحدث الرسمي باسم الحكومة الألمانية شتفن زايبرت في تغريدة بموقعه الرسمي على تويتر أن المستشارة أنغيلا ميركل أجرت اليوم الأربعاء (19 أيلول/ سلتمبر 2018) اتصالا هاتفيا مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين تناولت فيه آخر التطورات في سوريا إلى جانب آخر تطورات الوضع في شرق أوكرانيا.

فيما يخص الوضع السوري كتب زايبرت يقول إن المستشارة رحبت بالاتفاق الذي توصلت إليه روسيا وتركيا بشان إقامة منطقة منزوعة السلاح حول محافظة إدلب بهدف تجنب هجوم حكومي مرتقب على آخر معاقل المعارضة السورية بشمال غرب سوريا، وخصا لحماية المدنيين من كارثة إنسانية، حسب المتحدث الرسمي للحكومة.

من جانب آخر، أعلن الكرملين اليوم الأربعاء أن الرئيس فلاديمير بوتين أجرى مجددا مشاورات عبر الهاتف  مع المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل حول سبل التوصل إلى حل لإحلال السلام في سوريا.

وأوضح الكرملين أن بوتين أطلع ميركل، خلال اتصال هاتفي، على الاتفاق مع تركيا حول إقامة منطقة منزوعة السلاح في إدلب بسوريا من شأنه أن تمنع هجوما كبيرا للجيش السوري على آخر المعاقل الكبيرة للمعارضة السورية. وأضاف الكرملين أن مبادرة إجراء الاتصال الهاتفي كانت من الجانب الألماني.

وكان بوتين قد أجرى محادثات مع ميركل حول الحرب في سوريا في آب/أغسطس الماضي في ألمانيا.

مشاهدة الفيديو 01:37

اتفاق روسيا و تركيا بشأن إدلب يثير اهتمام الصحف العالمية

وحسب الكرملين، فإن كلا من بوتين وميركل تناولا الحديث أيضا عن الصراع في شرق أوكرانيا، وأضاف أنهما أكدا مجددا على ضرورة التنفيذ الكامل لتسوية مينسك للسلام الموقعة في 2015، وأكدا أيضا على دعمهما المتبادل.

ح.ع.ح/أ.ح(د.ب.أ، رويترز)

مختارات

تقارير إذاعية وتلفزيونية متعلقة بالموضوع

مواضيع ذات صلة