ميركل تدافع عن لقاء غابرييل بمنظمات غير حكومية في إسرائيل | أخبار | DW | 26.04.2017
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

ميركل تدافع عن لقاء غابرييل بمنظمات غير حكومية في إسرائيل

دافعت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل عن لقاء وزير الخارجية الاتحادي زيغمار غابريل مع ممثلي منظمات غير حكومية ناقدة للحكومة في إسرائيل. المتحدث باسمها يرى في لقاء منظمات المجتمع المدني أمرا ممكنا في دولة ديمقراطية.

وقال المتحدث باسم الحكومة الاتحادية شتيفن زايبرت اليوم الأربعاء (26 نيسان/أبريل 2017) بالعاصمة برلين: "نرى أنه لا بد أن يكون ممكنا الالتقاء بمنظمات غير حكومية ناقدة في دولة ديمقراطية دون أن يكون لذلك مثل هذه العواقب". وأشار إلى أنه دائما ما يكون هناك لقاءات مع ممثلي المجتمع المدني على برنامج المستشارة الألمانية خلال زياراتها أيضا.

وكان وزير الخارجية الألماني زيغمار غابرييل أعلن أمس الثلاثاء أن نتنياهو ألغى في اللحظة الأخيرة اجتماعه الذي كان مقررا معه في القدس.

ويأتي إلغاء الاجتماع على خلفية برنامج غابرييل لإجراء محادثات مع ممثلي منظمات حقوقية ناقدة للحكومة الإسرائيلية مثل منظمة "كسر الصمت" التي تنتقد سياسة الاستيطان الإسرائيلية في الأراضي الفلسطينية.

وكان نتنياهو ألمح خلال الأيام الماضية أنه غير موافق على لقاء غابرييل بهذه المنظمات.

وأضاف زايبرت أن المستشارة الألمانية ترى أنه من المؤسف أنه نتنياهو ألغى اجتماعه مع وزير الخارجية الألماني. وأكد المتحدث باسم الحكومة الألمانية: "ولكن كل ذلك لا يغير شيئا في الأهمية الخاصة لعلاقاتنا مع إسرائيل".

وقد تشكل الأزمة نقطة تحول في العلاقة التي لم يعد يمليها فقط وخز الضمير الألماني. إذ كتبت مجلة "دير شبيغل" الأربعاء إن "المعاملة الخاصة لإسرائيل لأسباب تاريخية بلغت حدها مع حكومة نتانياهو". وأضافت أن "خطأنا التاريخي لا يمكنه أن يدفع ألمانيا إلى قبول أن الحكومة الإسرائيلية تبتعد أكثر فأكثر عن القيم التي كانت مشتركة حتى الان".

ح.ع.ح/أ.ح(د.ب.أ/أ.ف.ب)

مختارات

إعلان