ميركل تجدد رفض برلين الاعتراف بضم روسيا للقرم | أخبار | DW | 16.03.2015
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

ميركل تجدد رفض برلين الاعتراف بضم روسيا للقرم

طالبت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل خلال لقائها مع الرئيس الأوكراني في برلين بضرورة إيصال المساعدات الإنسانية لمناطق النزاع في شرق أوكرانيا. كما أكدت ميركيل على عدم اعتراف ألمانيا بضم روسيا لجزيرة القرم.

أكدت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل خلال لقائها اليوم الاثنين (16 مارس/ آذار 2015) مع الرئيس الأوكراني بيترو بوروشينكو أن ألمانيا لن تعترف بانفصال شبه جزيرة القرم عن أوكرانيا. وتطرقت ميركل خلال لقائها الرئيس الأوكراني إلى الاستفتاء المثير للجدل الذي أجري في نفس اليوم من العام الماضي للتصويت على انفصال القرم عن أوكرانيا، والذي يعتبره الغرب انتهاكا للقانون الدولي.

وقالت ميركل: "أرغب في الإعلان مرة أخرى أننا لن ننسى ذلك". وفي الوقت ذاته أعربت ميركل عن "احترامها الشديد" لعمل بوروشينكو والحكومة الأوكرانية في كييف. وعلى صعير آخر، شددت ميركل على أهمية السماح بدخول المساعدات الإنسانية للمواطنين في شرق أوكرانيا بالإضافة إلى وقف إطلاق النار وسحب الأسلحة الثقيلة من منطقة النزاع.

وقالت المستشارة عقب لقائها مع بوروشينكو: "للآسف لم يتم إحراز نجاح حتى الآن في أن تدخل منظمة الصليب الأحمر العالمية على نحو كاف إلى المناطق المحيطة بدونيتسك ولوهانسك، ولابد من تحسين ذلك".

كما انتقدت ميركل عدم الالتزام بالهدنة المتفق عليها في العاصمة البيلاروسية مينسك منتصف شباط/ فبراير الماضي وفقا لمعايير منظمة الأمن والتعاون في أوروبا حتى الآن. كما شددت على ضرورة المضي قدما أيضا فيما يتعلق بتبادل الأسرى بين الجانبين.

هـ.د/ أ.ح (د ب أ)

مختارات

مواضيع ذات صلة

إعلان