ميركل تؤكد لعباس دعمها لعملية السلام وفق حل الدولتين | أخبار | DW | 09.10.2018
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

ميركل تؤكد لعباس دعمها لعملية السلام وفق حل الدولتين

بعد أيام من زيارتها لإسرائيل، أجرت المستشارة أنغيلا ميركل اتصالا هاتفيا بالرئيس الفلسطيني محمود عباس، أكدت فيه التزام بلادها والاتحاد الأوروبي بعملية السلام في الشرق الأوسط وفق حل الدولتين.

Berlin Mahmud Abbas bei Merkel (Getty Images/AFP/T. Schwarz)

صورة من الأرشيف للقاء بين ميركل وعباس تم في أبريل 2016 في برلين

أكدت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل في اتصال هاتفي مع الرئيس الفلسطيني محمود عباس اليوم الثلاثاء (التاسع من تشرين الأول/ أكتوبر 2018) موقف بلادها والاتحاد الأوروبي الداعم لتحقيق السلام في الشرق الأوسط وفق حل الدولتين.

وذكرت وكالة الأنباء الفلسطينية الرسمية (وفا) أن ميركل "أطلعت عباس على نتائج لقاءاتها مع رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو" خلال زيارتها لإسرائيل نهاية الأسبوع الماضي.

ونقلت الوكالة عن ميركل قولها إن الاتحاد الأوروبي قدم دعما كبيرا لوكالة لأمم المتحدة لغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (أونروا) "من أجل أن تستمر في دورها المنوط بها من قبل الأمم المتحدة". كما أعربت ميركل عن قلقها من الأوضاع في قطاع غزة.

بدوره، قدم عباس شكره لما تقدمه ألمانيا من دعم اقتصادي لبناء مؤسسات الدولة ودعم "أونروا". ووضع الرئيس الفلسطيني ميركل في صورة آخر المستجدات، سواء فيما يتعلق بالعلاقة مع إسرائيل، أو الولايات المتحدة الأمريكية.

كذلك أكد عباس للمستشارة الألمانية التزامه بالعمل السياسي وعدم رفض المفاوضات شريطة أن تكون "مبنية على حل الدولتين على حدود عام 1967، وقرارات الشرعية الدولية، ومن خلال آلية دولية متعددة الأطراف مثل 1+5".

أ.ح/ع.ج.م (د ب أ)

مشاهدة الفيديو 02:24

لماذا لم يعد حل الدولتين ممكنا؟

تقارير إذاعية وتلفزيونية متعلقة بالموضوع

مواضيع ذات صلة