ميركل: الوضع في إدلب معقد وهناك قوات متشددة ينبغي محاربتها | أخبار | DW | 06.09.2018
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

ميركل: الوضع في إدلب معقد وهناك قوات متشددة ينبغي محاربتها

المستشارة الألمانية ميركل تحذر من وقوع مأساة إنسانية في إدلب السورية، لكنها في الوقت ذاته تقول "هناك قوات متشددة ينبغي محاربتها".

دعت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل إلى تجنب وقوع كارثة إنسانية في منطقة إدلب السورية في حالة شنِّ هجوم ضد المعارضة المسلحة التي تسيطر على المنطقة.

مختارات

وقالت ميركل في مقابلة مع قناتي RTL و n-tv الألمانيتين بثت اليوم الخميس (السادس من سبتمبر/ أيلول 2018)، إنه يجب أن يكون الهدف من الهجوم هو محاربة القوى الإسلامية المتطرفة مع حماية السكان المدنيين "وستكون هذه مهمة كبيرة".

وأشارت ميركل إلى أنها تحدثت بهذا الشأن أيضا مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين والرئيس التركي رجب طيب أردوغان.

مشاهدة الفيديو 24:55

مسائيةDW : هل بدأ العد العكسي لمعركة إدلب؟

وعن الزيارة المزمعة للرئيس التركي رجب طيب أردوغان لألمانيا والحراك الإيجابي الحالي في العلاقات بين ألمانيا وتركيا رغم التوترات السابقة قالت ميركل: "لا يمكننا دائما أن نفكر بطريقة أبيض وأسود، الواقع ليس هكذا".

وأشارت ميركل إلى أن نحو ثلاثة ملايين شخص من أصل تركي يعيشون في ألمانيا وقالت إن ذلك يجعل البلدين مرتبطين بشكل خاص "وهناك أيضا سجالات صعبة مع تركيا  بسبب احتجازها مواطنين ألمان".

وشددت المستشارة الألمانية على أن لدى بلادها مصلحة قوية في أن ينمو الاقتصاد التركي بشكل معقول وأضافت: "ليس من مصلحتنا أن نتصرف بشكل يؤدي لإضعاف تركيا". وأكدت ميركل ضرورة الحوار بين البلدين .

يشار إلى أنه من المقرر أن يزور أردوغان ألمانيا في الثامن والعشرين من أيلول/سبتمبر الجاري.

و.ب/ع.ج.م (د ب أ)

 

مختارات

تقارير إذاعية وتلفزيونية متعلقة بالموضوع