موقع إيراني: الإفراج عن أسترالية مقابل إيرانيين محتجزين في الخارج | أخبار DW عربية | أخبار عاجلة ووجهات نظر من جميع أنحاء العالم | DW | 25.11.2020
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

موقع إيراني: الإفراج عن أسترالية مقابل إيرانيين محتجزين في الخارج

طهران تعلن الإفراج عن أستاذة جامعية أسترالية تحتجزها منذ عام 2018 وأصدرت بحقها حكماً بالسجن عشر سنوات بتهمة التجسس، مقابل 3 محتجزين إيرانيين في الخارج.

الأستاذة الجامعية الأسترالية كايلي مور-غيلبرت محتجزة في إيران منذ عام 2018

الأستاذة الجامعية الأسترالية كايلي مور-غيلبرت محتجزة في إيران منذ عام 2018

ذكر موقع إلكتروني تابع للتلفزيون الرسمي في إيران على حسابه في موقع "تويتر" الأربعاء (25 نوفمبر/ تشرين الثاني 2020) أن إيران بادلت الأكاديمية البريطانية الأسترالية المحتجزة لديها كايلي مور-غيلبرت بثلاثة سجناء إيرانيين في الخارج.

وقال موقع (نادي الصحفيين الشبان) إنه تم مبادلة رجل أعمال إيراني ومواطنين إيرانيين احتجزا بالخارج دون أي سند قانوي بـ"جاسوسة مزدوجة الجنسية تدعى كايلي مور-غيلبرت كانت تعمل لصالح النظام الصهيوني"، في إشارة إلى إسرائيل.

(فيديو نشرته صفحة نادي الصحفيين الشبان الإيراني على تويتر، ويُظهر ما يقول إنها أول لقطات عملية التبادل)

وكانت مور-غيلبرت، التي تعمل متخصصة في الشؤون السياسية للشرق الأوسط بجامعة ملبورن، قد احتُجزت في إيران في سبتمبر/ أيلول 2018، وصدر ضدها حكم بالسجن 10 سنوات بتهمة التجسس.

ي.أ/ إ.ع (رويترز)

مختارات

مواضيع ذات صلة