موسكو تنفي صحة تقارير عن نشر قوات روسية خاصة في مصر | أخبار | DW | 14.03.2017
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

موسكو تنفي صحة تقارير عن نشر قوات روسية خاصة في مصر

بعد كلام مسؤول أميركي عن وجود قوات روسية بالقرب من الحدود الليبية، نفت وزارة الدفاع الروسية "وجود قوات روسية في مصر"، مضيفة أن "وسائل إعلام غربية بعينها تثير الجمهور بمثل هذا التشويه نقلاً عن مصادر مجهولة منذ سنوات".

Syrien russische Luftwaffe Rückkehr nach Russland (picture-alliance/dpa/Tass/Russian Defence Ministry Press and Information Office/O. Balashova)

الصورة لحاملة طائرات روسية كانت في مهمة في سوريا (أرشيف)

نقلت وكالة إنترفاكس للأنباء عن وزارة الدفاع الروسية اليوم الثلاثاء (14 مارس/آذار 2017) قولها إنه لا توجد قوات روسية خاصة في مصر بعد أن قالت مصادر أمريكية ومصرية ودبلوماسية إن موسكو نشرت فيما يبدو مثل هذه القوات في قاعدة جوية مصرية. وقال مسؤولون أمريكيون ودبلوماسيون إن مثل هذه الخطوة قد تأتي في إطار دعم خليفة حفتر القائد العسكري في شرق ليبيا الذي يعاني انتكاسة بعد هجوم شنته سرايا الدفاع عن بنغازي في الثالث من مارس/آذار على موانئ نفطية تحت سيطرة قواته.

ونقلت وكالة "سبوتنيك" الروسية عن الميجور جنرال إيجور كوناشنكوف المتحدث باسم الوزارة القول: "لا قوات خاصة روسية في سيدي براني"، شمال غربي مصر بالقرب من الحدود مع ليبيا". وأضاف: "وسائل إعلام غربية بعينها تثير الجمهور بمثل هذا التشويه نقلاً عن مصادر مجهولة منذ سنوات".

وكان مسؤول أميركي قد قال الثلاثاء إن موسكو نشرت على ما يبدو قوة في احد القواعد العسكرية في غرب مصر، في مؤشر على أن روسيا قد تكون تسعى إلى التدخل في ليبيا المجاورة. وصرح المسؤول طالبا عدم الكشف عن هويته لوكالة فرانس برس "يبدو أن روسيا نشرت قوات خاصة في قاعدة جوية في مدينة سيدي براني" الواقعة على بعد نحو 100 كلم شرق الحدود الليبية. وقال أن الجيش الأميركي يراقب الوضع من كثب.

خ.س/ ع.ج.م (رويترز، د ب أ، أ ف ب)

مختارات

تقارير إذاعية وتلفزيونية متعلقة بالموضوع

إعلان