″ منظم إشارات المخ″ أمل جديد لمرضى الزهايمر | علوم وتكنولوجيا | DW | 31.01.2018
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

علوم وتكنولوجيا

" منظم إشارات المخ" أمل جديد لمرضى الزهايمر

على غرار منظم ضربات القلب الذي ساهم في مساعدة العديد من المرضى، ربما تتاح الفرصة لمرضى الزهايمر للعلاج من أعراضه أو الإبطاء من تقدمه من خلال زرع جهاز ينظم إشارات المخ لمرضى الزهايمر، حسبما أظهرت دراسة جديدة.

توصل العلماء في جامعة أوهايو إلى استخدام منظم لنشاط المخ يزرع لمرضى الزهايمر يساعدهم في التغلب على الأعراض الأولية للمرض، وذلك على غرار منظم ضربات القلب، ويأتي استخدام الجهاز الجديد أيضا كمحاولة لإبطاء التقدم في مرض الزهايمر، حسب موقع جامعة أوهايو الذي نشر الدراسة. وذكرت صحيفة ميرور البريطانية أن هذا الجهاز الجديد أظهر  نتائجا إيجابية  في عدد من الحالات، كما لم تُسجل أي أعراض جانبية خطيرة عند استخدامه.

ويقوم الجهاز بإرسال نبضات كهربية حول خلايا المخ لتعمل على تنشيطه وتحفيزه للعمل بشكل سليم . وعلى الرغم من عدم تسجيل أيه أضرار جانبية لتلك التقنية، إلا أن الأطباء أكدوا أنه يجب تطبيقها على عدد أكبر من المرضى لإثبات عملها بشكل مؤكد .

وعلى الرغم من إثبات تحسن العديد من حالات الزهايمر من خلال العمل بنظام آخر يسمى تحفيز المخ العميق، والذي يركز على إرسال موجات فوق صوتية للمخ وللحبل الشوكي، إلا أن التقنية الجديدة تعد عملا موسعا في هذا المجال. كما أكد الأطباء  أن تقنية منظم إشارات المخ  ربما لا تصلح لكل درجات مرضى الزهايمر وسيتم معرفة المزيد من الحقائق مع إجراء المزيد من الدراسات على  مختلف الحالات.

وتعد تلك هي المرة الأولى التي زرع فيها الأطباء الجهاز الصغير في الفص الأمامي من المخ لثلاثة من مرضى الزهايمر. والفص الأمامي هو المسؤول عن قدراتنا على حل المشاكل والتنظيم والتخطيط والاستفادة من الأحكام الجيدة. ومن خلال تحفيز هذه المنطقة  فإن كل ما يتعلق بأعراض الزهايمر مثل فقدان القدرات المعرفية والعملية اليومية ككل انخفض بنسبة كبيرة.

س.م/ع.ش

مختارات

إعلان