مقتل 37 شخصا في تحطم طائرة شحن تركية بقرغيزستان | أخبار | DW | 16.01.2017
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

مقتل 37 شخصا في تحطم طائرة شحن تركية بقرغيزستان

قال مسؤولون في قرغيزستان إن طائرة شحن تركية تحطمت قرب مطار ماناس في البلاد اليوم مما أسفر عن مقتل ما لا يقل عن 37 شخصا معظمهم سكان قرية حيث سقطت الطائرة من طراز بوينغ وهي تحاول الهبوط وسط ضباب كثيف.

أعلنت حكومة قرغيزستان اليوم الاثنين (16 كانون الثاني / يناير 2017) أن خطأ من الطيار ربما يكون السبب في حادثة تحطم طائرة الشحن التركية التي سقطت فوق منازل في العاصمة بشكك وأسفرت عن مقتل ما لا يقل عن 37 شخصا.

وذكرت وكالة أنباء قرغيزستان الرسمية "كابار" أنه تم العثور على أحد الصندوقين الأسودين للطائرة طراز بوينغ 400-747، وأن الصندوق الذي عثر عليه هو الخاص بتسجيل المحادثات بين أفراد الطاقم. وأشارت إلى أنه تم إرساله إلى موسكو لتحليله. وقرغيزستان إحدى دول الاتحاد السوفييتي السابق ولا تزال حليفة لروسيا.

وأشارت تقارير إلى أن الأجواء كانت ضبابية حول المطار في بشكك عاصمة البلاد حيث ضلت الطائرة، طريقها إلى المدرج خلال محاولتها الهبوط وسقطت على العديد من المباني السكنية. ونقلت "كابار" عن نائب رئيس الوزراء محمد علي أبولجازييف القول إن الحكومة تدرس احتمال أن يكون خطأ من الطيار هو السبب في الحادثة، وإن كان من المبكر جدا التوصل إلى استنتاج.

وأعلن الرئيس ألمازبيك أتامباييف يوم حداد وطني على ضحايا الحادث. وأكدت شركةACT للطيران، ومقرها تركيا، أن إحدى طائرات الشحن التابعة لها تحطمت، وهي في طريقها من هونغ كونغ إلى بشكك اليوم. وقالت الشركة، في بيان، إن سبب الحادثة لم يتحدد بعد وإنها ستعلن أية تفاصيل فور توافرها.

وكانت الخطوط الجوية التركية أصدرت بيانا أوضحت فيه أن الطائرة وطاقمها لا يتبعون لها. ووفقا لوكالة "تاس" الروسية فإن الطائرة تحطمت بمنطقة سكنية قرب مطار "ماناس" الدولي، ما أسفر عن تدمير 15 منزلا. وذكرت أن معظم الضحايا من سكان المنطقة وأن من بين القتلى ما لا يقل عن ستة أطفال.

أ.ح/ ي. ب (د ب أ، رويترز )

مختارات