مقتل 14 عراقيا في هجوم لـ″داعش″ على قضاء الشرقاط | أخبار | DW | 10.06.2017
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

مقتل 14 عراقيا في هجوم لـ"داعش" على قضاء الشرقاط

14 قتيلا بينهم نساء وطفلة، هم حصيلة هجوم شنه "داعش" على قضاء الشرقاط أسفر أيضا عن مقتل 11من المهاجمين. يشن التنظيم الإرهابي هجمات متفرقة في صلاح الدين انطلاقا من المناطق التي مازال مسيطرا عليها في كركوك.

أفاد مصدر أمني عراقي بمحافظة صلاح الدين اليوم السبت (العاشر من حزيران/يونيو 2017)  بمقتل 14 شخصا بينهم ثلاث نساء وطفلة في هجوم شنه تنظيم "الدولة الإسلامية" (المعروف إعلاميا بداعش) على قضاء الشرقاط/ 280 كم شمال بغداد/.

وقال المصدر لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) إن" أكثر من 20 مسلحا من تنظيم "داعش" شنوا هجوما فجر اليوم من أكثر من محور على أطراف قضاء الشرقاط 110/كلم شمال تكريت/تركز على قرية المسيحلي، ما أسفر عن مقتل 14 شخصا بينهم ثلاث نساء وطفلة ومقتل 11من المهاجمين".

وأضاف أن" اشتباكات عنيفة ما زالت تدور حتى الآن في بعض الأماكن بين المهاجمين وقوات الحشد العشائري". وكانت عناصر داعش قد شنت الليلة الماضية هجومين متزامنين على منطقة تلول الباج شمالي بيجي، وحقل علاس شرقي تكريت. ويشن داعش هجمات متفرقة على القوات الأمنية في صلاح الدين انطلاقا من المناطق التي مازال يسيطر عليها في كركوك وجنوب غربي محافظة نينوى.

على صعيد متصل ارتفعت حصيلة ضحايا تفجير انتحاري وقع أمس الجمعة في سوق شعبية في منطقة المسيب شمالي الحلة 100/كم جنوبي بغداد/. وقالت دائرة صحة محافظة بابل ، في إحصائية لها إن الحصيلة النهائية للتفجير بلغت 24 قتيلا و 39 مصابا. وفي السياق ذاته أعلن مجلس محافظة بابل في ساعة متأخرة من الليلة الماضية حل قيادة العمليات الأمنية في المحافظة واستجواب قادة العمليات والشرطة ومكتب مكافحة الإرهاب على خلفية التفجير الانتحاري.

ا.ف/ ح.ح (د.ب.أ)

مختارات

إعلان