مقتل مغربية وإصابة 4 آخرين في اعتداءات بروكسل | عالم المنوعات | DW | 23.03.2016
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

منوعات

مقتل مغربية وإصابة 4 آخرين في اعتداءات بروكسل

قُتلت مغربية في الاعتداءات التي استهدفت العاصمة الأوروبية والبلجيكية بروكسل، في حين أصيب أربعة مغاربة آخرين بجروح اثنان منهم في حالة خطرة حسب حصيلة مؤقتة.

أعلن مصدر دبلوماسي مغربي أمس الثلاثاء (22 مارس/ آذار 2016) أن مواطنة مغربية لقيت حتفها في هجمات بروكسل وجرح أربعة آخرون في صفوف الجالية المغربية، اثنان منهم حالتهما خطيرة. وأوضح المصدر أن المغربية توفيت في الانفجار الذي وقع في مترو الأنفاق، في حين أصيب المغاربة الأربعة الآخرون بجروح في الانفجاريين الذين هزا مطار بروكسل وهم أربعة طلاب يحملون الجنسيتين الغربية والبلجيكية كانوا يستعدون للسفر إلى الولايات المتحدة.

وأضاف المصدر الدبلوماسي أن الأبحاث ما زالت جارية للتأكد مما إذا كان هناك ضحايا مغاربة آخرون. وبحسب المصدر نفسه فقد أنشأت السفارة والقنصلية العامة للمملكة المغربية في بروكسل خلية أزمة لتتبع الوضع عن قرب ومعرفة مدى وجود أفراد من الجالية المغربية من بين ضحايا هذه الاعتداءات.

ويبلغ عدد أفراد الجالية المغربية في بلجيكا، حسب الأرقام الأخيرة لوزارة الهجرة المغربية، نحو 430 ألف، وهو ما يعادل 3.9 في المائة من سكان بلجيكا، وهناك وجود كثيف للمغاربة في العاصمة بروكسل.

وكان الملك محمد السادس، حسب بيان للديوان الملكي المغربي صدر أمس الثلاثاء قد اتصل بالعاهل البلجيكي لتقديم "تعازيه وعميق مواساته" والإعراب عن "إدانة المغرب الشديدة لهذه الأفعال الإرهابية الدنيئة، والتضامن المطلق للمملكة مع الشعب البلجيكي".

وسبق لمسؤولين أمنيين مغاربة أن أعلنوا أنهم سلموا بروكسل معلومات لتتبع انتحاريي حي مولنبيك بروكسل عقب اعتداءات باريس في تشرين الثاني/ نوفمبر 2015.

ط.أ/ ع.غ (د ب أ، أ ف ب)

مختارات

مواضيع ذات صلة

إعلان