مقتل قائد عسكري من حزب الله في انفجار في سوريا | أخبار | DW | 13.05.2016
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

مقتل قائد عسكري من حزب الله في انفجار في سوريا

قتل مصطفى بدر الدين، أرفع القادة العسكريين في حزب الله، وأصيب آخرون بجروح في انفجار كبير استهدف أحد مراكز الحزب الشيعي بالقرب من مطار دمشق في سوريا، وفق ما أعلن الحزب في بيان.

أعلن حزب الله صباح اليوم الجمعة (13 مايو/أيار 2016) مقتل القيادي العسكري مصطفى بدر الدين في سوريا نتج في انفجار كبير استهدف أحد مراكزه قرب مطار دمشق الدولي، من دون أن يحدد طبيعة هذا الانفجار. وجاء في بيان ثان أصدره الحزب بعد بيان سابق نعى فيه فجرا بدر الدين "تفيد المعلومات المستقاة من التحقيق الأولي أن انفجاراً كبيراً استهدف أحد مراكزنا بالقرب من مطار دمشق الدولي" ما تسبب بمقتل بدر الدين، أرفع القادة العسكريين في الحزب، "وإصابة آخرين بجراح".

وأوضح الحزب أن "التحقيق سيعمل على تحديد طبيعة الانفجار وأسبابه، وهل هو ناتج عن قصف جوي أو صاروخي أو مدفعي" على أن تعلن النتائج "قريبا".

وبدر الدين هو أحد المتهمين الخمسة من المحكمة الدولية باغتيال رئيس الوزراء اللبناني الأسبق رفيق الحريري، والذين رفض حزب الله تسليمهم. كما ورد اسمه في عداد مجموعة من القادة العسكريين الذين فرضت عليهم وزارة الخزانة الأميركية في تموز/يوليو عقوبات قالت انها تأتي في سياق "كشف واستهداف الدعم النشط الذي يقدمه حزب الله لنظام بشار الأسد، فضلاً عن أنشطة الحزب الإرهابية الأخرى".

كما أن بدر الدين، البالغ من العمر نحو 55 عاما، وهو شقيق زوجة القائد السابق عماد مغنية الذي اغتيل في 2008 بتفجير سيارة مفخخة في دمشق. وقد حل محله، وكان مسؤولا عن العمليات في سوريا التي تشهد نزاعا مستمرا منذ 2011. وقتل مغنية في شباط/فبراير 2008 في تفجير سيارة مفخخة في دمشق، واتهم الحزب إسرائيل بالعملية، لكنها نفت أي تورط.

ويعد حزب الله أكبر حلفاء النظام السوري ويقاتل إلى جانبه بشكل علني منذ العام 2013 وقد خسر مئات المقاتلين. واستهدفت اسرائيل مرارا بغارات جوية مواقع لحزب الله في سوريا وشحنات صواريخ يتم نقلها لحسابه. وقتل القيادي العسكري سمير القنطار بغارة اسرائيلية في كانون الاول/ديسمبر الماضي قرب دمشق، وفق ما اعلن الحزب. كما قتل ستة عناصر من الحزب في غارة اسرائيلية في كانون الثاني/يناير 2015 على منطقة القنيطرة في جنوب سوريا. وكان بين القتلى جهاد مغنية نجل عماد مغنية.

ش.ع/ (د.ب.أ، أ.ف.ب)

مختارات

مواضيع ذات صلة

إعلان