مقتل عسكريين أمريكيين في تحطم مروحية بالعراق | أخبار | DW | 17.03.2018
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

مقتل عسكريين أمريكيين في تحطم مروحية بالعراق

قتل عدة جنود أمريكيين عندما تحطمت مروحيتهم في غربي العراق، بحسب ما أعلن مسؤول في البنتاغون. وقال بيان صادر عن الجيش الأمريكي إن الحادث وقع بالقرب من الحدود السورية لكنه "لا يبدو أنه نتيجة لنشاط عدائي".

أعلن الجيش الأمريكي مساء أمس الجمعة (16 آذار/مارس 2018) مقتل جميع أفراد الجيش السبعة الذين كانوا على متن مروحية من طراز "إتش إتش 60- بيف هوك" التي تحطمت غربي العراق يوم الخميس.

وقال بيان صادر عن القيادة المركزية الأمريكية إن الحادث وقع بالقرب من الحدود السورية لكنه "لا يبدو أنه نتيجة لنشاط عدائي". ووقع الحادث في الوقت الذي كانت القوات الأمريكية التي تشكل جزءا من التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة ضد تنظيم "داعش" تقوم بنقل الموظفين والموارد من العراق إلى أفغانستان، وفقا لتقارير إخبارية.

وأفاد بيان القيادة المركزية بأن تحقيقا يجري في الحادث، ولم يؤكد البيان تقارير أفادت بأن المروحية اصطدمت بخط كهربائي. وأضاف البيان أن وزارة الدفاع ستعلن عن أسماء القتلى بعد إبلاغ ذويهم. وقال مسؤول إن أربعة من القتلى عناصر في سلاح الجو الأمريكي.

وكانت مروحية أمريكية ثانية ترافق الطائرة قد أبلغت عن حادث التحطم، وعملت بعد ذلك قوات الأمن العراقية وأعضاء التحالف الدولي لمحاربة تنظيم "داعش" على تأمين الموقع. وقال البريغادير جنرال جوناثان براغا مدير عمليات في قوة المهام المشتركة التي يقودها التحالف الدولي ضد "داعش"، نحن ممتنون لقوات الأمن العراقية لمساعدتها الفورية عقب هذا الحادث المأساوي".

وأضاف براغا "هذه المأساة تذكرنا بالمخاطر التي يواجهها رجالنا ونساؤنا كل يوم في خدمة دولنا." وقال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في تغريدة على تويتر إن تضحية الجنود لن تنسى أبدا. وأضاف "تعاطفنا وصلواتنا مع أسر وأحباء الجنود الشجعان الذين فقدوا في تحطم المروحية على الحدود العراقية السورية أمس".

ونشرت الولايات المتحدة في العراق مروحيات وطائرات خلال الحرب ضد تنظيم "داعش" الذي سيطر على مساحات واسعة شمال وغرب بغداد في 2014. وأطلقت القوات الأمريكية عمليات جوية مستهدفة تنظيم "داعش" في آب/أغسطس 2014 في حملة امتدت إلى سوريا، كما قدمت أسلحة وتدريبات وأشكال أخرى من الدعم لمجموعات تقاتل "داعش" في البلدين. وأعلنت بغداد الانتصار على تنظيم "داعش" المتطرف أواخر العام الماضي.

ز.أ.ب/ع.ج (د ب أ، أ ف ب)

مختارات

مواضيع ذات صلة

إعلان