مقتل خاشقجي.. ميركل تندد بشدة وتطالب بتفسير واضح | أخبار | DW | 20.10.2018
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

مقتل خاشقجي.. ميركل تندد بشدة وتطالب بتفسير واضح

بعد ساعات من إعلان الرياض عن تفسيرها لمقتل الصحافي السعودي جمال خاشقجي، نددت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل بمقتله في قنصلية بلاده في اسطنبول وقالت إن التفسيرات المعلنة حتى الآن ليست كافية.

نددت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل بمقتل الصحفي جمال خاشقجي في القنصلية السعودية في اسطنبول وقالت إن التفسيرات المعلنة حتى الآن فيما يتعلق بملابسات موته ليست كافية. وأفادت ميركل في بيان مشترك مع وزير خارجيتها هايكو ماس صدر اليوم السبت(20 تشرين أول/أكتوبر 2018) "نندد بهذا العمل بأقوى العبارات.. نتوقع الشفافية من السعودية بشأن ملابسات موته.. المعلومات المتاحة بشأن الأحداث في القنصلية باسطنبول ليست كافية".

وعبرت ميركل ووزير الخارجية الألماني عن التعاطف مع أصدقاء وأقارب خاشقجي وخطيبته وقالا إنه يجب محاسبة المسؤولين عن موته.

وفي مقابلة مع القناة التلفزيونية الأولى "ARD" مساء السبت(20 تشرين أول/أكتوبر 2018) قال وزير الخارجية الألماني إنه نظرا للظروف الغامضة التي تحيط بمقتل الصحافي الناقد للنظام السعودي جمال خاشقجي، فإنه لا يرى حاليا أرضية مناسبة لمواصلة تصدير السلاح إلى الرياض. وأضاف  ماس "اعتقد أنه طالما مازالت التحقيقات جارية، وطالما لا نعلم ما حدث هناك، فلا أرى أرضية مناسبة لاتخاذ قرارات إيجابية بخصوص إصدار ترخيص صادرات السلاح إلى العربية السعودية.

من جانبه قال الأمين العام للحزب الاشتراكي الديمقراطي لارس كلينغبايل اليوم السبت في تصريحات لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) في برلين: "عقب مثل هذه الواقعة غير المعقولة، يتعين مراجعة العلاقات الألمانية مع السعودية، وكذلك صادرات الأسلحة".

 Journalist Jamal Khashoggi (picture-alliance/AA/O. Shagaleh)

الصحفي السعودي جمال خاشقجي

في غضون ذلك وعلى خلفية وفاة خاشقجي، طالب حزب الخضر الألماني الحكومة باتباع نهج متشدد في التعامل مع السعودية. وقال خبير الشؤون الخارجية في الحزب، أوميد نوريبور، في برلين اليوم السبت "لا يمكن تحمل ظن السعودية بأن الرأي العام العالمي غبي... في النهاية على الحكومة الألمانية أن تستيقظ عقب هذا البيان الواهي. عليها أن تنهي الشراكة الاستراتيجية مع الرياض وتوقف صادرات الأسلحة".

وذكر نوريبور أنه يتعين على الحكومة الألمانية أيضا أن تطالب رجال الأعمال الألمان بمقاطعة "مبادرة مستقبل الاستثمار" المقررة في المملكة الأسبوع المقبل.

ح.ع.ح/ه.د(د.ب.أ/ رويترز)

مختارات