مقتل جنود مصريين في هجومين منفصلين بسيناء | أخبار | DW | 02.04.2015
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

مقتل جنود مصريين في هجومين منفصلين بسيناء

ارتفع عدد قتلى هجوم سيناء إلى 15 جنديا حسب مصادر طبية بسيناء إثر هجومين منفصلين على حاجزين عسكريين في منطقتي الخروبة وقير عمير في الشيخ زويد بمحافظة سيناء.

ارتفع عدد قتلى هجوم سيناء إلى 15 جنديا واثنين من المدنيين، حسب حصيلة جديدة للداخلية المصرية ومصادر طبية بسيناء. وسقط الضحايا إثر هجوم اليوم الخميس (الثاني من أبريل/نيسان 2015) استهدف حاجزين أمنيين بشمال سيناء معقل الجهاديين التابعين لتنظيم "الدولة الاسلامية"، حسبما أعلنت الشرطة. وأعلن مسؤولون محليون أن "مسلحين" أطلقوا النار مستخدمين أسلحة رشاشة وقاذفات صواريخ على جنود عند حاجزي مرور، أحدهما في الشيخ زويد والثاني في رفح نقطة العبور بين مصر وقطاع غزة.

وكان التلفزيون المصري قد أفاد بمقتل أربعة من رجال الأمن أصيبوا اليوم الخميس خلال تصديهم لـ"هجمات إرهابية" بالشيخ زويد بشمال سيناء. وأوضح التليفزيون أن "قوات الأمن تصدت ببسالة لثلاث هجمات إرهابية بمدينة الشيخ زويد". وذكر أن قوات الأمن تعاملت مع "الإرهابيين" وقتلت العديد منهم.

ش.ع/و.ب (د.ب.أ، أ.ف.ب، رويترز)

مختارات

مواضيع ذات صلة

إعلان