مقاتلو ″داعش″ يجتاحون الخطوط الدفاعية شرقي الرمادي | أخبار | DW | 21.05.2015
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

مقاتلو "داعش" يجتاحون الخطوط الدفاعية شرقي الرمادي

ذكرت مصادر أمنية عراقية أن مقاتلي تنظيم "الدولة الإسلامية" اجتاحوا الدفاعات التي أقامتها القوات الحكومية في منطقتي حصيبة والمضيف شرق مدينة الرمادي التي استولى عليها التنظيم منذ أيام.

Irak Kämpfe um Ramadi

صورة من الارشيف

قالت الشرطة ومقاتلون عشائريون مؤيدون للحكومة العراقية إن مقاتلي تنظيم "الدولة الإسلامية" اجتاحوا دفاعات القوات الحكومية شرقي مدينة الرمادي اليوم الخميس (21 مايو أيار2015). وكان الخط الدفاعي في حصيبة على مسافة نحو عشرة كيلومترات من المدينة التي استولى عليها التنظيم المتشدد هذا الأسبوع.

كما ذكرت الشرطة العراقية مساء اليوم أن تنظيم داعش أحكم السيطرة على منطقة المضيف شرقي الرمادي بعد انسحاب القوات العراقية منها. وقالت المصادر لوكالة الإنباء الألمانية (د.ب.ا)-" ان تنظيم داعش توغل اليوم الى منطقة المضيف شرقي الرمادي واقتحم الخط الدفاعي الذي يقع على الحدود الفاصلة بين الرمادي وقضاء الخالدية من الجهة الشرقية بعد انسحاب أحد أفواج الشرطة الاتحادية منها ما جعل التنظيم يتوغل ويقتحم الخط الدفاعي ويبسط سيطرته على منطقة المضيق شرق الرمادي". وأوضحت "ان تعزيزات عسكرية إضافية وصلت لإسناد أبناء عشائر البوفهد لمنع تقدم التنظيم الذي يحاول بسط سيطرته أيضا على قضاء الخالدية شرقي الرمادي".

يأتي هذا فيما ذكرت الشرطة العراقية الخميس أن 52 شخصا قتلوا غالبيتهم العظمى من تنظيم داعش كما أصيب 2 آخران واعتقل11 من داعش في سلسلة حوادث عنف متفرقة شهدتها مناطق تابعة لمدينة بعقوبة شمال شرق بغداد. وقال صادق الموسوي رئيس اللجنة الأمنية في مجلس المحافظة إن " القوات الأمنية العراقية اعتقلت 11 مسلحا من داعش في عملية أمنية بالمدينة ".

ي ب/ م س (د ب أ، رويترز)

مختارات

مواضيع ذات صلة

إعلان