مظاهرات مؤيدة للنظام الإيراني ودعوات لمعاقبة قادة الاحتجاجات | أخبار | DW | 05.01.2018
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

مظاهرات مؤيدة للنظام الإيراني ودعوات لمعاقبة قادة الاحتجاجات

في تجلٍ جديد للصوت العالي للجناح المحافظ على حساب الإصلاحيين في إيران، حث رجل دين متشدد المصلين على التعامل مع من ينظمون المظاهرات في مختلف أنحاء البلاد ضد الحكومة الإيرانية والنخبة الدينية بأنهم أعداء للإسلام.

حث رجل الدين الإيراني المتشدد أحمد خاتمي المصلين في خطبته على التعامل مع من ينظمون المظاهرات في مختلف أنحاء البلاد ضد الحكومة الإيرانية والنخبة الدينية بأنهم أعداء للإسلام.

وأضاف خاتمي، وهو من أشد منتقدي الرئيس الإصلاحي حسن روحاني، في صلاة الجمعة اليوم (الخامس من كانون الثاني/يناير 2018) في مسجد الإمام الخميني في طهران "لا يتعين إبداء أي رحمة معهم". وذكر خاتمي وهو عضو بارز بمجلس الخبراء، أعلى هيئة دينية في البلاد، "بالأخص هؤلاء الذين يحرقون الأعلام يتعين أن يتلقوا أعلى عقوبة ممكنة".

وفي مسعى لإظهار أنه مازال يحظى بدعم الشعب، أطلق النظام مظاهرات في طهران في أعقاب صلاة الجمعة. وكان من المقرر تنظيم تلك المظاهرات في إجمالي 40 منطقة. وسرعان ما تحولت تلك المظاهرات إلى احتجاجات مناهضة لروحاني، كما طالب المتظاهرون أيضا بعقوبة الإعدام لهؤلاء المحتجزين خلال مسيرات أوائل الأسبوع.

ولليوم الثالث على التوالي، جرت تظاهرات مؤيدة للنظام بعد صلاة الجمعة في العديد من المدن وخصوصا في تبريز (شمال غرب) وكرمان (جنوب) للتنديد بـ"مثيري الفتنة"، بحسب الصور التي عرضها التلفزيون الرسمي.

خ.س/ ي. ب (أ ف ب، د ب أ)

مختارات

تقارير إذاعية وتلفزيونية متعلقة بالموضوع

إعلان