مصرع 14 مهاجرا بعد غرقهم قبالة السواحل التركية | أخبار | DW | 11.11.2015
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

مصرع 14 مهاجرا بعد غرقهم قبالة السواحل التركية

ذكرت وسائل إعلام تركية أن 14 مهاجرا، بينهم سبعة أطفال، ماتوا غرقا قبالة السواحل الغربية لتركيا. يأتي ذلك بعد غرق مركبهم الذي كان متوجها لجزيرة ليسبوس اليونانية، فيما تمكن خفر السواحل التركي من إنقاذ 27 شخصا آخرين.

نقلت وكالة أنباء "الأناضول" التركية عن خفر السواحل التركى اليوم (الأربعاء 11 نوفمبر/ نشرين الثاني 2015) أن قارب لاجئين انقلب غربي البلاد، ما أسفر عن غرق 14 لاجئا على الأقل، حيث كانوا متوجهين لجزيرة ليسبوس اليونانية.

وفي سياق متصل، أعلنت منظمة غير حكومية لإغاثة اللاجئين، ومقرها مالطا، أمس الثلاثاء أنه سيتم إطلاق مهمة خاصة لإنقاذ المهاجرين في بحر إيجة، تقوم بدوريات في المنطقة، حيث يواصل آلاف من اللاجئين، ومعظمهم من اللاجئين السوريين، العبور من تركيا إلى اليونان في سفن غير آمنة كل أسبوع.

ويقف خلف هذه المبادرة المركز البحري لمساعدة المهاجرين (مواس)، وهى مجموعة خيرية للبحث والإنقاذ، حيث تم من خلالها إنقاذ نحو 12 ألف مهاجر منذ أيلول/ سبتمبر 2014. ومع اقتراب فصل الشتاء وارتفاع معدلات الخسائر في الأرواح ، ستجهز منظمة " مواس " سفينة للاستجابة الطارئة مخصصة لهذا الغرض يطلق عليها اسم (توباز ريسبوندر) وترسو في المياه الإقليمية اليونانية.

ح.ز/ش.ع (أ.ف.ب / د.ب.أ)

مواضيع ذات صلة