مسيرات عيد الفصح في ألمانيا تدعو للسلام في سوريا | أخبار | DW | 14.04.2017
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

مسيرات عيد الفصح في ألمانيا تدعو للسلام في سوريا

تشهد مدن ألمانية اليوم وحتى الإثنين مسيرات تقليدية بمناسبة عيد الفصح، وأكد نشطاء حركة السلام في ألمانيا أن الفعاليات تركز هذا العام على ضرورة نزع السلاح والعمل من أجل حلول مدنية للنزاعات الدولية خاصة في سوريا.

أكد أنصار حركة السلام في ألمانيا أن المسيرات التي تنظم بمناسبة عيد القيامة التقليدية في أنحاء متفرقة من البلاد اعتبارا من اليوم الجمعة (جمعة الآلام) (14 نيسان/ أبريل 2017) حتى الاثنين المقبل (اثنين القيامة)، سيتم فيها التركيز على قضايا نزع السلاح والدعوة لإنهاء الحروب.  وتنطلق اليوم مسيرات في عشر مدن تحت شعار "أوقفوا التسليح! اخفضوا نفقات التسليح!".

ومن المخطط أيضاً تنظيم فعاليات في أكثر من سبعين مدينة ألمانية خلال الأيام المقبل تشمل مظاهرات ومسيرات وجولات بالدراجات ورحلات تجول ووقفات احتجاجية واحتفالات وصلوات من أجل السلام.

وأعلنت الجهة المسؤولة عن تنظيم مسيرات عيد القيامة في فرانكفورت الجمعة (14 نيسان/ أبريل 2017) أن المطلب الرئيسي لمسيرات هذا العام هو مكافحة الحروب المتسببة في فرار المواطنين من بلادهم و"التأكيد على ضرورة نزع السلاح والعمل من أجل حلول مدنية للنزاعات الدولية، خاصة في سوريا".

ع.غ/ م.س (د ب أ)

مختارات

إعلان