مستشار الأمن القومي الإيراني: تصلنا رسائل تعاون من الإمارات | أخبار | DW | 23.02.2019
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

مستشار الأمن القومي الإيراني: تصلنا رسائل تعاون من الإمارات

في حديث مستفيض مع وكالة أنباء "تسنيم" الإيرانية، قال علي شمخاني، أمين عام المجلس الأعلى للأمن القومي، إن بلاده حققت 90 في المائة من أهدافها في سوريا، مشيراً إلى وجود رسائل تعاون قادمة من بعض حكام الإمارات، حسب تعبيره.

في تصريحات خص بها وكالة "تسنيم" الإيرانية الرسمية، تطرق الأمين العام للمجلس الأعلى للأمن القومي الإيراني، علي شمخاني، إلى عدة ملفات ساخنة منها الشأن السوري والعلاقة مع دول الخليج، إلى جانب ملف مضيق هرمز وفرضية إغلاقه في حال منعت واشنطن تصدير النفط الإيراني.

ففي الشأن السوري، قال شمخاني لوكالة "تسنيم" إن إيران حققت 90 في المائة من أهدافها في سوريا دون أن يوضح طبيعة تلك الأهداف، مشيراً إلى أن "إيران ستبقى في سوريا وتحارب الإرهاب"، طالما كان ذلك بإرادة الحكومة الشرعية في سوريا، حسب تعبيره.

وأوضح شمخاني: "اتخذنا بعض الإجراءات لنحافظ على خطوطنا الحمراء من ناحية الخسائر البشرية الناجمة عن أي اعتداء" من طرف إسرائيل، حسب ما نقلت وكالة "تسنيم" للأنباء. وتابع شمخاني بالقول: "جرى القيام بهذا الأمر بالتعاون مع الجيش السوري ومجموع الحلفاء في هذا البلد، وسنشهد قريباً تطوراً مهماً في مجال تعزيز (قدرات) ردع المقاومة في سوريا".

وفيما يتعلق بالعلاقات الإيرانية الخليجية، أشار شمخاني إلى أن الكثير من الدول العربية، حتى في جنوب الخليج، لديها علاقات ودية مع إيران ولا ترى ضرورة لتحالف عسكري أو أمني ضد بلاده. وقال: "خلافاً لذلك هناك دول كعُمان وقطر والكويت تسعى لمنع خلق توترات مزيفة وتضع مساعياً جيدة على جدول أعمالها. كما أن الإمارات ليس لديها موقف منسجم بالكامل مع السعودية، وفي داخل الإمارات هناك حكام يرسلون رسائل تعاون وإزالة سوء التفاهم"، حسب الوكالة الإيرانية.

مشاهدة الفيديو 00:55

هل تهنئة إيران بعيدها الوطني تقليد دبلوماسي في السياسة الالمانية؟

أما على صعيد العلاقة الإيرانية الأمريكية، نوه علي شمخاني إلى أن نية أمريكا هي خلق تحالف ضد الشعب الإيراني. لكن دول المنطقة ليس لديها موقف موحد يتماشى مع مسؤولي البيت الأبيض في هذا الشأن، مؤكداً أن وقف صادرات النفط لا يساوي بالضرورة غلق مضيق هرمز، إلا أن "هناك طرق عديدة لتحقيق ذلك نأمل أن لا نجبر على استخدامها".

 

ونسبت الوكالة إلى أمين المجلس الأعلى للأمن القومي في إيران قوله: "لدينا خيارات أخرى بخلاف إغلاق مضيق هرمز لوقف تدفق النفط إذا تعرضنا للتهديد... إن الإدارة الأمريكية تفتقر إلى حسن النية ولا حاجة لإجراء محادثات مع أمريكا". وأضاف شمخاني: "لدى إيران خطط جاهزة لتحييد العقوبات الأمريكية غير المشروعة على صادراتها النفطية"، وفق وكالة تسنيم الإيرانية.

ح.ع.ح/ ي.أ (د.ب.أ/رويترز)

مختارات

تقارير إذاعية وتلفزيونية متعلقة بالموضوع