مسؤول إيراني: منفذو الهجومين إيرانيون جندهم تنظيم ″داعش″ | أخبار | DW | 08.06.2017
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

مسؤول إيراني: منفذو الهجومين إيرانيون جندهم تنظيم "داعش"

صرح مسؤول إيراني كبير أن منفذي الهجومين الآخريين في طهران هم إيرانيون التحقوا بتنظيم "داعش"، فيما وصف وزير الخارجية الإيراني رد فعل الرئيس الأميركي الذي قال إن الذين يدعمون الإرهاب يمكن أن يصبحوا ضحايا له، بأنه "بغيض".

قال رضا سيف الله نائب الأمين العام للمجلس القومي الأعلى للأمن إن المهاجمين الستة اللذين استهدفوا مجمع مجلس الشورى الإيراني وضريح زعيم الثورة الإسلامية آية الله روح الله الخميني "إيرانيون انضموا إلى داعش في مكان ما في إيران".

وكان قتل 12 شخصا وجرح 39 آخرون في هذه الاعتداءات التي تبناها تنظيم "داعش" في إيران. فيما صرح محمد حسين نجاة مساعد مدير استخبارات حرس الثورة الإسلامية، قوات النخبة الإيرانية، أن مهاجمي مجلس الشورى "تتراوح أعمارهم بين عشرين و25 عاما".

من جانب آخر، صرح وزير الخارجية الإيراني جواد ظريف في تغريدة على تويتر اليوم الخميس (الثامن من حزيران/يونيو 2017) أن رد فعل الرئيس الأميركي دونالد ترامب الذي قال إن الذين يدعمون الإرهاب يمكن أن يصبحوا ضحايا له، "بغيض". وكتب ظريف أن "بيان البيت الأبيض بغيض (...) بينما يواجه الإيرانيون الإرهاب المدعوم من زبائن الأميركيين". وأضاف ظريف ساخرا أن "الشعب الإيراني يرفض مثل هذه التصريحات الودية من قبل الولايات المتحدة".

وكان الرئيس الأميركي قد حذر أمس الأربعاء طهران بعد الاعتداءات من أن من يدعمون الإرهاب يعرضون أنفسهم ليكونوا من "ضحاياه". وقال في بيان "نشير إلى أن الدول التي تدعم الإرهاب يمكن أن تصبح من ضحايا الشر الذي تدعمه". وأكد ترامب في البيان ذاته انه يصلي من اجل "الشعب الإيراني" و"الضحايا الأبرياء". 

فيما اتهم الحرس الثوري الإيراني واشنطن والرياض بـ"التورط" في الاعتداءات. وفي زيارته مؤخرا إلى الرياض اتهم ترامب طهران بـ"تمويل وتسليح وتدريب إرهابيين (..) يشيعون الخراب والفوضى عبر المنطقة " ودعا إلى "عزل" إيران.

على صعيد آخر، أدانت مصر بأشد العبارات اليوم الخميس الهجومين الإرهابيين في إيران اللذين استهدفا مقر البرلمان وقبر الإمام الخميني.  وأعربت وزارة الخارجية المصرية، في بيان أصدرته اليوم، عن خالص التعازي لأسر الضحايا، داعية المولى عز وجل أن يلهمهم الصبر والسلوان، وأن يتغمدهم برحمته. كما طالبت المجتمع الدولي بتكثيف جهوده لمحاربة ظاهرة الإرهاب وتجفيف منابع تمويله.

يذكر أن رئيس مؤسسة الطوارئ الإيرانية بيرحسين كوليوند كان قد أعلن ارتفاع عدد ضحايا الهجومين في طهران أمس الأربعاء إلى 13 قتيلا و52 مصابا.

من جانبه، بعث الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس دولة الإمارات "برقية تعزية ومواساة إلى الرئيس الإيراني حسن روحاني في الجريمة المروعة التي استهدفت عدة مواقع في العاصمة طهران أمس

الأربعاء". وقالت وكالة أنباء الإمارات إن رئيس الإمارات "عبر عن خالص تعازيه للشعب الإيراني وأسر الضحايا، وتمنى الشفاء العاجل للجرحى". وأكد رئيس الإمارات "موقف بلاده الثابت تجاه هذه الجريمة التي استهدفت السلم الاجتماعي والمدنيين الأبرياء". 

من جهته صوّت مجلس الشيوخ الأميركي أمس الأربعاء بأغلبية 92 صوتا مقابل 7 على قانون يفرض عقوبات جديدة على إيران، ولا سيما بسبب "دعمها لأنشطة إرهاب دولي". وسيتم التصويت مجددا على النص في وقت لاحق لإقراره بشكل نهائي.

 

ز.أ.ب/ح.ع.ح (أ ف ب)

مختارات

إعلان