مسؤول ألماني: التونسي مخطط تصنيع أسلحة بيولوجية كان يعتزم الهرب | أخبار | DW | 04.07.2018
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

مسؤول ألماني: التونسي مخطط تصنيع أسلحة بيولوجية كان يعتزم الهرب

ذكر مسؤول ألماني أن الإسلامي التونسي الذي تم القبض عليه في مدينة كولونيا الألمانية بتهمة التخطيط لشن هجوم بقنبلة بيولوجية، كان يخطط على ما يبدو للفرار. فماذا عن شركاء آخرين له؟

قال وزير الداخلية المحلي بولاية شمال الراين-ويستفاليا هيربرت رويل في التقرير الذي قدمه للجنة الشؤون الداخلية ببرلمان الولاية، الذي نشره على موقعه الإلكتروني اليوم الأربعاء (الرابع من يوليو/ تموز 2018) إن "إعدادات للسفر" وكثير من الأشياء التي اشتراها التونسي المشتبه به، مثل كيس للنوم تشير إلى تخطيط المتهم للفرار.

وبحسب بيانات السلطات الألمانية، فإن التونسي سيف الله هـ.، الذي يعتنق أفكاراً قريبة لتنظيم "داعش"، قام بتصنيع مادة الريسين شديدة السمية في منزله. وذكر الوزير في التقرير استناداً إلى بيانات مكتب الشرطة الجنائية الاتحادي أن هذه "أول واقعة تدور حول تصنيع أسلحة بيولوجية من جانب شخص له دوافع جهادية".

وأشار الوزير إلى أنه لم يتضح بعد إلى أي مدى كان يخطط المتهم لاستخدام المادة السامة، التي تم التحفظ عليها في منتصف حزيران/ يونيو الماضي، في تصنيع عبوة ناسفة "لتنفيذ هجوم ذي دوافع إسلامية متطرفة في ألمانيا".

مشاهدة الفيديو 02:06

"ليس باسمنا" ـ هكذا تظاهر مسلمو ألمانيا وأصدقاؤهم ضد الإرهاب

وأضاف الوزير أنه لم تتوفر حتى الآن معلومات عن وجود شركاء آخرين محتملين للمتهم في ألمانيا. ويجري الادعاء العام الألماني تحقيقات ضد التونسي (29 عاماً) للاشتباه الملح في تصنيعه أسلحة بيولوجية والإعداد لتنفيذ جريمة عنف تعرض أمن الدولة لخطر جسيم. وكان رئيس هيئة حماية الدستور (الاستخبارات الداخلية) هانز-غيورغ ماسن قال مؤخرا إن المتهم كان بإمكانه قتل مئات الأفراد بقنبلة الريسين.

ح.ز (د.ب.أ)

مختارات

تقارير إذاعية وتلفزيونية متعلقة بالموضوع

مواضيع ذات صلة