مزيك: الجدل حول تغيير اسم سوق عيد الميلاد ″محرج″ | أخبار | DW | 24.11.2016
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

مزيك: الجدل حول تغيير اسم سوق عيد الميلاد "محرج"

قال رئيس المجلس المركزي للمسلمين في ألمانيا أيمن مزيك إن الجدل الدائر حول تغيير اسم سوق عيد الميلاد إلى سوق الأضواء هو "أمر محرج"، وأعرب عن عدم رغبته في الزج بالمسلمين بهذا الجدل.

Deutschland - Aiman Mazyek, Vorsitzender Zentralrat Muslime (picture-alliance/NurPhoto/E. Contini)

رئيس المجلس المركزي للمسلمين في ألمانيا أيمن مزيك

انتقد رئيس المجلس المركزي للمسلمين في ألمانيا (ZMD) أيمن مزيك الجدل الدائر حول  إعادة تسمية أسواق عيد الميلاد. وقال مزيك في لقاء مع إذاعة "دوم راديو" في مدينة كولونيا مساء الأربعاء (23 نوفمبر/ تشرين الثاني 2016) إن هذا النقاش "محرج"، مؤكداً أن المسلمين في ألمانيا يُستخدمون كشماعة في النقاش الدائر حول تغيير تسمية أسواق عيد الميلاد وجعلها أسواق الأضواء، وذلك بحجة أن الاسم التقليدي - المرتبط بعيد الميلاد - قد يسيء للأديان الأخرى. وأضاف مزيك: "نريد أن نبتعد عن الزج بنا في هذا الموضوع".

وأوضح مزيك أن أسواق عيد الميلاد تذكر المسلمين بعيسى المسيح، الذي يؤمن المسلمون بأنه نبي مرسل ويحتل مكانة مشرفة في الإسلام، وأشار إلى أن هناك غضب في الآونة الأخيرة من قبل المسلمين بخصوص اقتراحات بتغيير احتفالات القديس مارتن، وتابع بالقول: "نتشارك في نفس القيم. لماذا يجب علينا تغير ذلك؟"

ع.أ.ج/ ي.أ (DW)

مختارات

مواضيع ذات صلة