مرشح ميركل لوزارة المستشارية يؤيد تسريع إجراءات اللجوء والترحيل | معلومات للاجئين | DW | 28.02.2018
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

معلومات للاجئين

مرشح ميركل لوزارة المستشارية يؤيد تسريع إجراءات اللجوء والترحيل

أكد مرشح ميركل لمنصب وزير ديوان المستشارية في الحكومة الألمانية المرتقبة أنه يدعم تسريع إجراءات اللجوء والترحيل، مشددا على أهمية مراكز الاستقبال التي تم الاتفاق عليها في وثيقة الائتلاف مع الحزب الاشتراكي الديمقراطي.

Berlin Helge Braun CDU (Imago/Reiner Zensen)

سيتولى هيلغا براون منصب وزير المسشتارية في حال أبصرت حكومة ميركل الجدية النور.

أعلن هيلغا براون، الذي من المتوقع أن يشغل رئيس ديوان المستشارية في الحكومة الألمانية المقبلة، أنه يؤيد تسريع إجراءات اللجوء وتسهيل شروط عمليات الترحيل. وقال براون، الذي ينتمي للحزب الديمقراطي المسيحي، في مقابلة مع صحيفة "بيلد" الألمانية الشعبية واسعة الانتشار "مازلنا في حاجة إلى تسريع إجراءات اللجوء". وتابع براون "نعول من أجل ذلك على مراكز الاستقبال التي تم الاتفاق عليها في اتفاق الائتلاف".

ومن المقرر أن يبقى طالبوا اللجوء في هذه المراكز طيلة مدة مراجعة طلبات لجوئهم. ويُتوقع أن تشهد هذه المراكز عمليات استقبال طالبي اللجوء وترحيلهم أيضاً في حال عدم الموافقة على طلبات لجوئهم. كما أن هناك حاجة عاجلة إلى تحسين الشروط العامة لعمليات الترحيل، حيث أكد براون في مقابلته مع صحيفة "بيلد" على ضرورة زيادة عدد "القضاة المتخصصين في القضايا الإدارية لتسهيل عمليات الترحيل وتخفيض شروط الاحتجاز من أجل هذا الغرض".

كما ذكر رئيس ديوان المستشارية المقبل إلى أن الحكومة الألمانية في حاجة إلى توقيع المزيد من الاتفاقيات التي تخص إعادة اللاجئين إلى بلدانهم الأصلية. ويشار على أنه في حال وافق أعضاء الحزب الاشتراكي الديمقراطي على قبول وثيقة الائتلاف، سيخلف براون بيتر آلتماير كرئيس لديوان المستشارية، فيما سيصبح آلتماير المقرب من المستشارة أنغيلا ميركل وزيرا للاقتصاد.

ع.ش/ أ.ح (أ ف ب)

مختارات