مرشح جديد يدخل السباق: ″تحيا تونس″ يرشح الشاهد للرئاسة | أخبار | DW | 08.08.2019
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

مرشح جديد يدخل السباق: "تحيا تونس" يرشح الشاهد للرئاسة

مرشح قوي يدخل سباق الرئاسيات بتونس: إنه رئيس الحكومة وزعيم حزب "تحيا تونس" يوسف الشاهد. فقبل يوم من إغلاق باب الترشيح أعلن الحزب ترشيح زعيمه الذي قال: "الترشح لأي منصب مسؤولية وأنا أعرف المسؤولية في بلد يحارب الإرهاب".

أعلن حزب "تحيا تونس" اليوم الخميس (الثامن من آب/ أغسطس 2019)، أنه قرر ترشيح رئيس الحزب والحكومة يوسف الشاهد للانتخابات الرئاسية المبكرة والمقررة يوم 15 أيلول/سبتمبر المقبل. وجاء قرار الحزب خلال الاجتماع الموسع للمجلس الوطني للحركة بقصر المؤتمرات بالعاصمة اليوم.

وأعلن الشاهد (43 عاما) أنه سيظل في منصبه برئاسة الحكومة كما سيقدم ترشحه للانتخابات الرئاسية. وقال في كلمة له أمام أنصار الحزب وقيادييه "الترشح لأي منصب في الدولة مسؤولية وأنا أعرف المسؤولية في بلد يحارب الإرهاب ويعيش وضعا سياسيا صعبا". وتابع الشاهد "لست مرشح حركة النهضة. وسأكون مرشح الصف الديمقراطي والتقدمي".

وحتى اللحظات الأخيرة وقبل إعلان الحليفين في الحكم، حركة "النهضة" الإسلامية وحركة "تحيا تونس" عن مرشحيهما للرئاسية كان الحديث يدور في وسائل الإعلام عن احتمال التوصل إلى صفقة لتقاسم السلطة بين الحزبين بعد الانتخابات.

لكن حركة النهضة رشحت في نهاية المطاف القيادي عبد الفتاح مورو رئيس البرلمان المؤقت، بعد نقاشات داخل مجلس الشورى.

ويوسف الشاهد يرأس الحكومة منذ 2016 وكان قياديا في حزب حركة "نداء تونس" الذي فاز بانتخابات 2014 لكن الحزب جمد عضويته بسبب خلافاته مع رئيس الجمهورية الراحل الباجي قايد السبسي. وأسس مستقيلون من "نداء تونس" وسياسيون من التيار التقدمي وآخرون مستقلون حركة "تحيا تونس" في 2018 الذي سيشارك أيضا في الانتخابات التشريعية.

وكان المحامي التونسي منير بعتور الذي يرفع لواء الدفاع عن المثليين جنسياً ولا يخفي أنّه منهم، قد قدم اليوم ملفّ ترشحه للانتخابات الرئاسية المبكرة  في سابقة من نوعها في العالم العربي. ويطالب بعتور، رئيس جمعية "شمس"، منذ سنوات بإلغاء الفصل 230 من القانون الجزائي التونسي الذي يعتبر اللواط جريمة يعاقب عليها بالسجن ثلاث سنوات.

ويغلق باب الترشح يوم غد الجمعة فيما ستبت هيئة الانتخابات في الملفات المقبولة في مدة لا تتجاوز يوم 14 آب/أغسطس. وتجري الانتخابات يوم 15 أيلول/سبتمبر وتبدأ الحملات الانتخابية في اليوم الثاني من نفس الشهر وحتى اليوم الـ 13 منه.

أ.ح/ز.أ.ب (د ب أ، أ ف ب)

مشاهدة الفيديو 01:51

مورو مرشح النهضة للانتخبات الرئاسية التونسية

تقارير إذاعية وتلفزيونية متعلقة بالموضوع