مراسلون بلاحدود تتحدى الرقابة بالأغاني.. كيف ذلك؟ | عالم المنوعات | DW | 12.03.2018
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

منوعات

مراسلون بلاحدود تتحدى الرقابة بالأغاني.. كيف ذلك؟

في اليوم العالمي لمناهضة الرقابة الإلكترونية قامت منظمة مراسلون بلاحدود بكسر قيود الرقابة الالكترونية عن طريق اللجوء إلى الأغاني واستخدام برامج البث المباشر للموسيقى. مشروع عالمي تشارك فيه مجموعة من الدول من بينها مصر.

 

في اليوم العالمي لمناهضة الرقابة على الإنترنت قدمت منظمة مراسلون بلا حدود مجموعه من النصوص المحظورة في بلدان مؤلفيها وذلك على شكل أغاني، بعد تلحين وغناء تلك النصوص وذلك في إطار حملة أطلقت عليها المنظمة "الحرية الجانبية".

ويمكن استقبال تلك الأغاني حتى في البلدان التي حظرتها عن طريق خدمات البث المباشر، بعد تجميع الأغاني في قائمة أطلق عليها " قائمة التشغيل غير المراقبة".

وقام صحفيون من الصين ومصر وتايلاند وأوزبكستان وفيتنام بتحويل اثنين من نصوصهم إلى أغاني شعبية بمساعدة فنانين محليين ودوليين. كما قاموا بتقديمها من خلال خدمات البث Spotify و Deezer وApple Music ، ويمكن الاستماع إلى تلك الأغاني وعددها عشرة في جميع أنحاء العالم باللغة الإنجليزية وباللغة الأصلية. كما أطلقت منظمة مراسلون بلاحدود هاشتاغا لهذه المناسبة وهو "truthfindsaway#" أو الحقيقة تجد طريقا.

المساهمون في المشروع هم أربعة مؤلفين وشبكة صحفية من تايلاند: الصحفي الصيني المقيم في ألمانيا، تشانغ بينغ، وهو منتقد لسياسة بلاده والأوزبكية غاليما بوخرباييفا، والمصرية بسمة عبد العزيز، والمدونة بوي ثانه هيو من فيتنام ، بالإضافة إلى شبكة براشاتاي وهي شبكة للصحافة المستقلة من تايلاند. 

يشار إلى أن السلطات في بعض البلدان تحرم الناس من الوصول إلى الإنترنت، لكن خدمات بث الموسيقى متوفرة على نطاق واسع في كل مكان تقريباً.

ر.ن/DW

مختارات

تقارير إذاعية وتلفزيونية متعلقة بالموضوع

إعلان