مدينة ألمانية تعفي الرجال من رسوم استخدام المراحيض العامة | عالم المنوعات | DW | 12.05.2015
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

منوعات

مدينة ألمانية تعفي الرجال من رسوم استخدام المراحيض العامة

تهتم ألمانيا بنظافة الشوارع والمرافق العامة بشكل بالغ وتسن قوانين وترصد أموالا طائلة للحفاظ عليها، لكن يبدو أن الرجال لا يشاركون إدارة الدولة في توجهاتها، ويعمدون إلى التبول في الطرقات والحدائق تجبنا لدفع رسوم التبول.

في واقعة فريدة من نوعها أعفت سلطات مدينة كولونيا غربي ألمانيا الرجال من دفع رسوم مقابل استخدام المراحيض العامة فيما فرضت رسما بقيمة 50 سنتا على من يستخدم هذه المرافق من النساء.

وأوضحت أولريكه فيلمس نائبة رئيس مكتب تشييد الجسور والسكك الحديدية اليوم الثلاثاء ( 12 ايار، مايو 2015 ) أن السبب وراء هذه التفرقة هو ما تراه سلطات المدينة من سوء أخلاقيات الدفع لدى الرجال مضيفة أنه "إذا فرض عليهم دفع رسوم مقابل استخدام المرحاض فإن الكثيرين منهم سيتبولون ببساطة على أقرب شجرة".

وتابعت فيلمس حديثها قائلة: "لدينا إشكالية كبيرة في المتبولين في الخلاء". وحول ما يمكن أن تعتبره النساء ظلما لهن في هذا الموضوع، قالت فيلمس إن هذه المسألة تعد أقرب إلى الطابع الفلسفي: "وأنا نفسي كامرأة سأدفع مثل هذا الرسم إذا كان المقابل أن أجد حماما نظيفا وهو الأمر الذي يضمنه دفع الرسوم".

من جانبه، قال متحدث باسم مصانع اقتصاد النفايات إن الخدمة المجانية لاستخدام المبوّلة فقط، أما من يرغب من الرجال في استخدام خدمة المرحاض الكاملة فعليه هو الآخر دفع رسم قيمته 50 سنتا.

م.م/ هـ.إ. ( د ب ا)

مختارات

إعلان