مدعي عام باريس: تحديد هوية اثنين آخرين من الانتحاريين | أخبار | DW | 16.11.2015
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

مدعي عام باريس: تحديد هوية اثنين آخرين من الانتحاريين

أعلن النائب العام الفرنسي أنه قد تم تحديد هوية اثنين آخرين من الانتحاريين المشاركين في هجمات باريس، مشيرا إلى أن أحدهم فرنسي معروف لدى قوات تطبيق القانون بسبب صلته بإرهابيين، والآخر يحتمل أنه يحمل جواز سفر سوري.

Paris Anschläge - Verdächtiger Ahmad Almohammad

التحقق من صحة جواز سفر باسم أحمد المحمد المولود في إدلب بسوريا، ما يزال جاريا

أعلن النائب العام في باريس اليوم الاثنين (16 نوفمبر/تشرين الثاني) أن المحققين حددوا هوية انتحاريين اثنين آخرين في الاعتداءات الدامية التي هزت العاصمة الفرنسية الجمعة وأن احدهما يحمل جواز سفر سوري عليه ختم من الأمن العام في اليونان في تشرين الأول/أكتوبر.

وقال النائب العام المكلف التحقيق فرنسوا مولانس في بيان إن بصمات أصابع أحد الانتحاريين والذي شارك في الهجوم الذي وقع في مسرح "باتاكلان"، تتطابق مع البصمات التي تم أخذها في اليونان في تشرين أول/أكتوبر الماضي، من رجل كان يستخدم جواز سفر سوري، ويحمل اسم "أحمد المحمد" ويبلغ من العمر 25 عاما. وأضاف المدعي العام الفرنسي أنه "لا تزال هناك حاجة في هذه المرحلة للتحقق من صحة جواز سفر باسم أحمد المحمد المولود في إدلب بسوريا يوم 10 سبتمبر 1990 لكن هناك أوجه تشابه بين بصمات الانتحاري وبصمات رفعت خلال إجراءات في اليونان في أكتوبر."

وتابع بيان النائب العام أن الانتحاري الثاني يدعي سامي عميمور وهو فرنسي في ال28 ولد في الضاحية الباريسية وكان معروفا لدى أجهزة مكافحة الإرهاب منذ العام 2012، وصدرت بحقه مذكرة توقيف دولية منذ العام 2013. وأوضح البيان أنه تم "وضع ثلاثة أشخاص من أقاربه قيد التوقيف الاحتراز منذ الصباح". وحسب فرانس برس قالت أسرة سامي عميمور إن إبنها ذهب إلى سوريا في العام 2013.

إلى ذلك كشف وزير الداخلية الفرنسي في مرتم صحفي اليوم الاثنين أنه تم اعتقال 23 شخصا، كما تم تحديد إقامة 104 وضبط أسلحة في إطار التحقيقات في هجمات باريس.

ع.ج.م/ح.ز (أ ف ب، د ب أ)

مختارات

إعلان