مدرسة ألمانية ترفض الخبز المعجون بالعنصرية ضد الأجانب | عالم المنوعات | DW | 19.03.2016
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

منوعات

مدرسة ألمانية ترفض الخبز المعجون بالعنصرية ضد الأجانب

أعترض تلاميذ على تصريحات عنصرية ضد اللاجئين والثقافات الأخرى أدلى بها مدير مخبز يزود مدرستهم بالخبز فكان هذا هو رد المدرسة، التي تحمل شعار "مدرسة بلا عنصرية"، على تصريحات مدير المخبز، الذي أعرب عن تفاجئه من هذا القرار.

ألغت مدرسة "لايبنيتس" التابعة لمدينة دورماغن والواقعة شمال مدينة كولونيا عقد تزويد الخبز لمطعم المدرسة من قبل أحد المخابز المحلية بعد أن نشر مدير المخبز بتعليقات مسيئة للاجئين في فيسبوك وكلمات عنصرية تنال من اللاجئين ومن الثقافات الأخرى. وقامت مجموعة تمثل الطلبة في المدرسة بكتابة طلب إلى مجلس دعم مدرسة "لايبنيتس" المسؤول عن توقيع العقود لوقف التعاون مع مخابز مويزر، حسب ما ذكر موقع شبكة "راينلاند فالتس" الألمانية. وكان مدير المخابز فيرنر مويزر قد قام بكتابة تعليق على خبر لموقع يميني في فيسبوك أسمه "دويتشلاند ديكت أوف" وذكر في الخبر في الموقع "أن اللاجئين يهاجمون بعنف ويعبرون الحدود عبر إيدوميني إلى مقدونيا. من لا يحترم القوانين في أوروبا ويستخدم العنف ضد المؤسسات الحكومية لا يمكنه أن يندمج في ألمانيا".

وعلق ميزر على هذا الخبر قائلا:" عندما تكون كهذه العمليات مدرسة للآخرين سوف يطاردنا الأفارقة. أيها الأشخاص الطيبون أين وردودكم. أعطوا أولا أوطانكم (للاجئين)".

وقرأت تلميذة في الصف التاسع تعليق مدير المخابز في فيسبوك وكتبت طلبا لمجلس التلاميذ في المدرسة حول الموضوع. وقالت التلميذة "نحن مدرسة حصلت على تكريم ووصف مدرسة بلا عنصرية"، ولذلك يجب علينا أن نقف بوضوح ضد العنصريين وعدم الشراء منهم". وقامت التلميذة ببحث كامل عن الشخص وتوثيق المعلومات من الانترنت وتقديمها لمجلس التلاميذ في المدرسة، بطلب من المجلس. بدوره قام مجلس التلاميذ الذي يضم في عضويته 60 تلميذا بمناقشة الموضوع، حسب ما أفاد يوناس بورتينغ عضو المجلس والمتحدث السابق باسم المدرسة، ومن ثم قدم طلب بوقف التعاون مع المخابز.

فيما كان موقف ستيفاني بورغيلينغ رئيسة مجلس دعم مدرسة "لايبنيتس" واضحا تجاه القضية وقالت :" مدرستنا تحمل وصف مدرسة بلا عنصرية ولا يمكن التساهل مع هكذا أشياء". وقرر مجلس دعم المدرسة وقف التعاون مع المخبز فورا والتعاون مع مخابز وأفران أخرى، نقلا عن شبكة "راينلاند فالتس" الألمانية.

أما فيرنر مويزر فأعرب من جانبه عن تفاجئه من ردة فعل المدرسة ولم يتفهم مطالب التلاميذ وقال:" توجد حرية التعبير عن الرأي في ألمانيا". وأضاف:" أنا لست عنصريا أو نازيا أو يمينيا... وأنا عندي أصدقاء أتراك لكني ضد أسلمة ألمانيا".

يذكر أن مدرسة إعدادية "لايبنيتس" كانت قد حصلت على تكريم "مدرسة دون عنصرية – مدرسة مع الشجاعة" في سنة 2013. وتقدم المدرسة مشاريع مختلفة ضد العنصرية وتشجع الطلبة على الاندماج والتفاهم.

ز.أ.ب. /ع.ج.م

مختارات

إعلان