محكمة تونسية تعلن الإفراج عن المرشح الرئاسي نبيل القروي | أخبار | DW | 09.10.2019
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

محكمة تونسية تعلن الإفراج عن المرشح الرئاسي نبيل القروي

ذكرت مصادر إعلامية أن المرشح الرئاسي التونسي نبيل القروي غادر السجن بعد أن أمرت محكمة بإطلاق سراحه. وكان القروي قد خاض الدور الأول من الانتخابات الرئاسية من زنزانته وفاجأ النخب السياسية بحلوله في المرتبة الثانية.

أفاد مراسل فرانس برس أن المرشح للرئاسة في تونس نبيل القروي غادر السجن غثر صدور قرار قضائي مساء الأربعاء (التاسع من تشرين الأول/ أكتوبر 2019). وخرج القروي المتهم في قضايا غسل أموال وتهرب ضريبي محاطا بمجموعة من أنصاره حملوه على الأكتاف وسرعان ما صعد الى سيارة سوداء غادرت محيط السجن، وفقا للمراسل نفسه. 

وكان مصدر من الحملة الانتخابية للقروي قد أعلن في وقت سابق أنه تم إطلاق سراحه اليوم الأربعاء بموجب قرار صادر من محكمة التعقيب. وكان المصدر قد أفاد لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) أنه يتوقع مغادرة القروي الموقوف منذ آب/أغسطس الماضي في وقت لاحق اليوم الأربعاء قبل أيام من الدور الثاني من الانتخابات الرئاسية التي ستجري يوم الأحد المقبل.

وقال المحامي عن هيئة الدفاع عن القروي، كمال بن مسعود للصحفيين اليوم "المحكمة قبلت الطعن شكلا ومضمونا، ونقضت قرار دائرة الاتهام ولن تكون هناك إحالة". ورفض القضاء في السابق، ومن بينها محكمة الاستئناف، ثلاث مطالب لمحاميي القروي للإفراج عنه بدعوى عدم الاختصاص.

وأوقف نبيل القروي قطب الإعلام  والأعمال في تونس، للتحقيق معه في تهم ترتبط بتبييض أموال وتهرب ضريبي في قضية قامت  بتحريكها منظمة "أنا يقظ" الناشطة في مجال مكافحة الفساد منذ 2016.

وأحدث إيقاف القروي حالة من الإرباك في مسار الانتخابات وطرحت تكهنات من فريق حملته الانتخابية بانسحاب مرشحهم أو بإمكانية الطعن في النتائج النهائية بسبب غياب مبدأ تكافئ الفرص بين المرشحين في الدور الثاني.

ولم يشارك القروي في الحملة الانتخابية للدور الأول للانتخابات الرئاسية كما غاب عن حملة حزبه "قلب تونس" الذي يرجح حلوله ثانيا في الانتخابات التشريعية التي أجريت الأحد الماضي بحسب نتائج استطلاعات الرأي. وحل القروي ثانيا في الدور الأول خلف منافسه المتصدر المرشح المستقل قيس سعيد. 

ح.ع.ح/أ.ح(د.ب.أ، رويترز)

ح.ع.ح/أ.ح(د.ب.أ، رويترز)

مواضيع ذات صلة