محكمة إسرائيلية تدين متطرفا يهوديا بقتل شاب فلسطيني | أخبار | DW | 19.04.2016
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

محكمة إسرائيلية تدين متطرفا يهوديا بقتل شاب فلسطيني

بعد سنتين من حادث مقتل الشاب الفلسطيني محمد أبو خضير حرقا على يد متطرف إسرائيلي، ثبت محكمة إسرائيلية ذنب المتهم في قتل أبو خضير ورفضت طلبا من محاميه باعتباره مختلا عقليا.

Israel - Ausschreitungen nach der Trauerfeier um Mohammed Abu Chedair

جنازة محمد أبو خضر...

أعلنت محكمة إسرائيلية اليوم الثلاثاء (19نيسان/أبريل 2016) أهلية المتهم الرئيسي الإسرائيلي في قتل الفتى الفلسطيني محمد أبو خضير بإحراقه حيا في العام 2014، ويمكن بالتالي محاكمته.

ويعتبر المتهم يوسف حاييم بن دافيد (31 عاما) المحرض والمنفذ الرئيسي لجريمة خطف وقتل محمد أبو خضير في 2 تموز/يوليو 2014 في القدس الشرقية المحتلة، وكان محاموه قدموا وثائق في اللحظة الأخيرة للقول إنه يعاني من مرض عقلي، إلا أن قرار المحكمة يفسح المجال أمام إصدار الحكم عليه.

وكانت المحكمة قد اعتبرت المتهم مذنبا في جريمة قتل الشاب أبو خضر وستصدر حكمها على المتهم في الثالث من أيار/مايو المقبل.

على صعيد آخر، أفادت وسائل إعلام إسرائيلية اليوم الثلاثاء بأن قوات من الجيش اعتقلت الليلة الماضية تسعة فلسطينيين في مناطق مختلفة بالضفة الغربية. وذكرت الإذاعة الإسرائيلية، التي أوردت الخبر، أن "القوات ضبطت وسائل قتالية من أنواع مختلفة".

ولم تذكر الإذاعة ما إذا كان لأي من المعتقلين انتماءات تنظيمية. وتعتقل إسرائيل بصورة شبه يومية فلسطينيين تصفهم بأنهم "مطلوبون لأجهزة الأمن للاشتباه في ضلوعهم في ممارسة الإرهاب والإخلال بالنظام العام".

ح.ع.ح/ش.ع(د.ب.أ/أ.ف.ب)

مختارات