محكمة أمريكية تجبر منتجي القهوة على وضع تحذير عليها! | عالم المنوعات | DW | 31.03.2018
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

منوعات

محكمة أمريكية تجبر منتجي القهوة على وضع تحذير عليها!

أمر قاضي محكمة في إحدى الولايات الأمريكية شركة ستاربكس وغيرها من منتجي القهوة بأن يضعوا تحذيراً على منتجاتهم. فماهي أسباب ودوافع هذا القرار المؤقت؟

أصدر قاضي محكمة لوس أنجلوس الأمريكية قراراً يجبر منتجي القهوة في كاليفورنيا، مثل ستاربكس وغيرها، بوضع علامات تحذير على قهوتهم حول احتمال الإصابة بأمراض السرطان، وفي حال عدم الإلتزام فمن المحتمل تعرض شركات القهوة لغرامة تقدر بملايين من الدولارات.

ولم يتمكن منتجي القهوة من إقناع قاضي المحكمة بأن المادة الكيميائية أكريلاميد، وهو منتج جانبي يتكون نتيجة تحميص حبوب البن، لا تسبب في مخاطر الإصابة بالسرطان.

هذا وكان "مجلس التعليم والبحوث حول المواد السامة"، وهو منظمة غير ربحية، قد قدم دعوى ضد تجار تجزئة القهوة عام 2010، بحجة أن القهوة يجب أن تحمل علامات التحذير بموجب قانون ولاية كاليفورنيا المعروف باسم "اقتراح 65" والذي يتطلب وضع تحذيرات على المنتجات التي تحتوي على مواد كيميائية ضارة.

وفي أول رد فعل على القرار قالت الجمعية الوطنية للقهوة في الولايات المتحدة، إن حكماً بضرورة وضع علامات تحذير من السرطان على أغلفة أكياس البن، "لن يفعل شيئا لتحسين الصحة العامة". وقال ويليام موراي، رئيس الجمعية إن القهوة مشروب صحي وأن الدعوى أربكت المستهلكين ولا علاقة لها بتحسين الصحة العامة.

وبإمكان منتجي القهوة الطعن في قرار المحكمة حتى 10 أبريل/نيسان، والحكم ليس نهائياً بعد، على الرغم من أنه من غير المرجح أن يتغير.

تجدر الإشارة إلى أن مادة الأكريلاميد تتكوّن في الأطعمة المقلية أو المحمّصة، كما توجد أيضًا في رقائق البطاطس والخبز.

س.آ/ ع.ج.م (د ب أ)

مختارات

مواضيع ذات صلة

إعلان