محكمة ألمانية ترفض منح سوري هارب من التجنيد اللجوء الكامل | معلومات للاجئين | DW | 27.06.2017
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

معلومات للاجئين

محكمة ألمانية ترفض منح سوري هارب من التجنيد اللجوء الكامل

على عكس حكم سابق أصدرته محكمة أدنى قضت محكمة ألمانية أعلى بعدم أحقية طالب لجوء سوري بالحصول على اللجوء الكامل بمبرر هروبه من التجنيد الإجباري في بلاده. الشاب السوري كان قد تقدم بدعوى ضد منحه فقط الحماية الثانوية المؤقتة.

قضت المحكمة الإدارية العليا بولاية ساكسونيا السفلى اليوم الثلاثاء (27 يونيو/حزيران 2017) بأن الرجال الذين يفرون من الخدمة الإجبارية في بلادهم لا يجب أن يتم الاعتراف بطريقة تلقائية بهم كلاجئين.

وأصدرت الغرفة الثانية في المحكمة في لونيبورغ هذا الحكم بموجب استئناف تقدمت به المصلحة الاتحادية للهجرة واللجوء ضد حكم المحكمة الإدارية الأدنى في أولدنبورغ، والتي كانت قد قضت بأن تمنح مصلحة الهجرة واللجوء حق اللجوء الكامل لطالب لجوء سوري.

وكان طالب اللجوء السوري الشاب، الذي برر لجوءه بخوفه من الاستدعاء للخدمة العسكرية، قد تقدم بدعوى ضد مصلحة الهجرة واللجوء، بعد أن منحته فقط الحماية الثانوية المؤقتة، والتي لن يتمكن بموجبها من إحضار عائلته إلى ألمانيا فيما يسمى بلم الشمل العائلي.

وقال رئيس المحكمة القاضي فولفغانغ بريمر، بأن مغادرة سوريا بطريقة غير شرعية، وتقديم طلب لجوء والإقامة لفترة طويلة في بلد أوروبي غربي لوحده غير كاف للاعتراف بالحماية الكاملة. وأضاف أنه لا توجد مخاوف من تعرض صاحب الدعوى لاضطهاد سياسي في حالة عودته المفترضة.

ع.ج.م/أ.ح (إ ب د)

مختارات

إعلان