مجلس الشورى السعودي ينفي السماح للمرأة بقيادة السيارة | أخبار | DW | 30.03.2017
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

مجلس الشورى السعودي ينفي السماح للمرأة بقيادة السيارة

نفى المتحدث الرسمي باسم مجلس الشورى السعودي صحة ما يتم تداوله في بعض المواقع الإخبارية ووسائل التواصل الاجتماعي، عن إقرار المجلس لنظام يسمح بقيادة المرأة للسيارة في السعودية.

قال المتحدث الرسمي باسم مجلس الشورى السعودي محمد المهنا في تغريدات عبر حساب المجلس الرسمي بموقع التواصل الاجتماعي "تويتر" مساء أمس الأربعاء (29 آذار/مارس 2017) إن رئيس مجلس الشورى، عبدالله آل الشيخ، لم يدل بأي تصريحات صحفية لأي وسيلة إعلامية عن الموافقة على قيادة المرأة للسيارة، وشدد على أنه لم يصدر من المجلس أي قرار بهذا الشأن.

يذكر أن الأمير السعودي طلال بن عبد العزيز رئيس مجلس إدارة المجلس العربي للطفولة والتنمية توقع في منتصف آذار/مارس الحالي أن يتم السماح للمرأة السعودية بقيادة السيارة في شوارع المملكة اعتبارا من شهر نيسان/أبريل المقبل، وذلك خلال مشاركته في اجتماع للمجلس العربي للطفولة والتنمية، وهو منظمة عربية غير حكومية تعنى بشأن الطفل العربي ومقرها القاهرة.

وتحدثت تقارير صحفية خليجية عن قرب صدور قانون جديد يسمح للنساء السعوديات بالقيادة، من دون تحديد موعد محدد لذلك. وتطالب ناشطات سعوديات منذ فترة السلطات بالسماح للمرأة بقيادة السيارة في المملكة، وبعضهن كن يتحدين الحظر بقيادة السيارة في شوارعها.

ز.أ.ب/ع.ج (د ب أ)

مختارات

إعلان