لينكر يعيد كتابة مقولته الشهيرة بشأن الماكينات: ″الألمان يفوزون دائما″ | أخبار | DW | 24.06.2018
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

لينكر يعيد كتابة مقولته الشهيرة بشأن الماكينات: "الألمان يفوزون دائما"

ردد أسطورة كرة القدم الإنجليزية غاري لينكر مقولته الشهيرة على تويتر بشأن المنتخب الألماني وكرة القدم بعد أن حقق الأخير فوزا صعبا على نظيره السويدي بهدفين لواحد في الوقت القاتل من مباراة درامية بكل ما تحمل الكلمة من معنى.

كتب أسطورة كرة القدم الإنجليزية غاري لينكر تغريدة عبر موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" جاء فيها "كرة القدم لعبة بسيطة، 22 رجلا يطاردون الكرة لمدة 82 دقيقة ويحصل لاعب من المنتخب الألماني على البطاقة الحمراء ليصبح عدد من يطاردون الكرة 21 لاعبا لمدة 13 دقيقة وفي النهاية وبشكل ما يفوز المنتخب الألماني".

وكان المنتخب الألماني عندما كان متعادلا مع المنتخب السويدي 1/1 عندما حصل جيروم بواتينغ على البطاقة الحمراء في الدقيقة 82 بعد حصوله على إنذارين. وكانت المباراة الحاسمة في طريقها للانتهاء بالتعادل حين سجل كروس هدفا من ركلة حرة في الدقيقة الخامسة من الوقت بدل الضائع للمباراة. وكان لينكر قال مقولته الشهيرة في مونديال 1990 عندما خسر المنتخب الإنجليزي أمام نظيره الألماني في الدور قبل النهائي. وقال حينها "كرة القدم لعبة بسيطة، 22 شخصا يطاردون كرة القدم لمدة 90 دقيقة وفي النهاية، دائما يفوز الألمان".

 

 

وربما كان النقاد والمحللون قد بدأوا بالفعل في تحضير عبارات حادة لتوجيهها ضد لاعب خط الوسط توني كروس عندما كانت مباراة المنتخب الألماني ونظيره السويدي في طريقها إلى النهاية بالتعادل 1 / 1 لكن لاعب ريال مدريد الإسباني أنقذ نفسه في الوقت القاتل بخطف هدف الفوز 2 / 1 الذي أنعش آمال الماكينات.

وبعد أن استهل المنتخب الألماني مشوار الدفاع عن لقبه في بطولة كأس العالم 2018 لكرة القدم بروسيا ، بالهزيمة أمام المكسيك صفر / 1 ، كاد أن ينهي مباراة أمس متعادلا 1 / 1 ليقف على بوابة الخروج من الدور الأول، لكن كروس أنعش آمال الفريق بهدفه القاتل.

ويتصدر المنتخب المكسيكي المجموعة السادسة برصيد ست نقاط ويليه منتخبا السويد وألمانيا برصيد ثلاث نقاط لكل منهما والمنتخب الكوري الجنوبي بدون رصيد. وتحسم بطاقتا التأهل من المجموعة عبر الجولة الثالثة الأخيرة، حينما يلتقي المنتخبان الألماني والكوري الجنوبي على ملعب "كازان أرينا" يوم الأربعاء المقبل تزامنا مع لقاء المكسيك والسويد على ملعب "إيكاترنبيرغ أرينا".

 

 

في سياق متصل، قدم المنتخب الألماني اعتذاره عن تصرف مسؤولي الفريق مع نظرائهم بالمنتخب السويدي عقب صافرة نهاية المباراة حيث توجه أحد إداريي المنتخب الألماني نحو مقاعد البدلاء والجهاز الفني للمنتخب السويدي، موجها إيماءة استفزازية احتفالا بالفوز. وذكر المنتخب الألماني عبر حسابه بموقع "تويتر"، "كانت مباراة مفعمة بالحماس. وفي النهاية تسبب فرط الحماس في الإيماءات التي وجهت من مسؤولينا إلى مقعد بدلاء المنتخب السويدي." وأضاف "هذا (التصرف) لا يتوافق مع أسلوبنا. ونعتذر للمدير الفني للمنتخب السويدي وللفريق."

وكانت التسجيلات المصورة قد أظهرت أحد مسؤولي المنتخب الألماني وهو يتوجه نحو مقعد بدلاء المنتخب السويدي عقب الاحتفال بهدف كروس، موجها إيماءة استفزت أفراد الجهاز الفني للسويد ، وقد نشبت مناوشات بين الطرفين. وفي المؤتمر الصحفي الذي عقد عقب المباراة ، انتقد يان أندرسون المدير الفني للمنتخب السويدي سلوك بعض الأفراد في المنتخب الألماني. وقال أندرسون "بعض الألمان احتفلوا بالركض إلينا ووجهوا لنا إيماءات... هذا أزعجني وأغضبني حقا. فقد تنافسنا طوال 95 دقيقة، وبعد صافرة النهاية، من المفترض أن نتصافح ثم نغادر. لذلك كنت غاضبا للغاية إزاء هذا التصرف.

ح.ز/ ع.ش (د.ب.أ)

 

مختارات