ليفركوزن يقيل مدربه غداة الخسارة القاسية أمام دورتموند | عالم الرياضة | DW | 05.03.2017
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

عالم الرياضة

ليفركوزن يقيل مدربه غداة الخسارة القاسية أمام دورتموند

أعلن نادي باير ليفركوزن الألماني إقالة مدربه روجر شميدت غداة الخسارة القاسية التي مني بها فريقه أمام بوروسيا دورتموند في الدوري المحلي لكرة القدم، والنتائج السيئة على المستوى الأوروبي.

أعلن نادي باير ليفركوزن الألماني لكرة القدم اليوم الأحد (الخامس من آذار/ مارس 2017) إقالة روجر شميت من منصب المدير الفني للفريق. واتخذ النادي القرار بعد هزيمة الفريق أمام بوروسيا دورتموند 2 / 6 مساء أمس السبت ضمن منافسات المرحلة الثالثة والعشرين من الدوري الألماني (بوندسليغا)، والتي قلصت أماله في المشاركة الأوروبية بالموسم المقبل.

وأعلن نادي ليفركوزن إنهاء العمل مع شميت على الفور، وأنه سيكشف عن المدرب الجديد للفريق في الوقت المناسب. وقال ميشائيل شاده الرئيس التنفيذي للنادي في بيان إن القرار "مؤلم ولكن لا مفر منه" من أجل تطوير الفريق وتحقيق الأهداف المرجوة. وكان شميت قد انتقل للعمل في ليفركوزن قادما من سالزبورغ في بداية موسم 2014 / 2015 وقاد الفريق للمشاركة بدوري أبطال أوروبا مرتين.

وكانت الخسارة أمام دورتموند هي الثالثة تواليا لليفركوزن بعد سقوطه أمام اتلتيكو مدريد الاسباني 2/4 على ملعبه في ذهاب الدور ثمن النهائي من دوري أبطال أوروبا، وهزيمته في عقر داره أيضا أمام ماينتس صفر/2 في الدوري المحلي.

وبعدما اعتاد المنافسة على المراكز المؤهلة إلى المسابقات الأوروبية في السنوات الأخيرة، يحتل ليفركوزن حاليا المركز التاسع في ترتيب الدوري، برصيد 30 نقطة ومتخلفا بفارق 26 نقطة عن بايرن ميونيخ المتصدر.

م.أ.م/ ع.خ (أ ف ب، د ب ا)

 

 

مختارات

إعلان