ليفركوزن يقلل الفارق مع دورتموند وشتوتغارت يغادر منطقة الهبوط | عالم الرياضة | DW | 13.03.2011
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

عالم الرياضة

ليفركوزن يقلل الفارق مع دورتموند وشتوتغارت يغادر منطقة الهبوط

اختتمت اليوم الأحد المرحلة الـ 26 من الدوري الألماني بمباراتين. وفي حين قلل ليفركوزن الفارق مع دورتموند المتصدر بعد فوز ليفركوزن على ماينز في عقر داره؛ ودع شتوتغارت دائرة الهبوط بعدما فاز خارج ملعبه على سانت باولي.

default

ريناتو أوغوستو يسدد هدفا صاروخيا في مرمى ماينز

أقيمت الأحد (13 مارس/ آذار 2011) آخر مباراتين في ختام المرحلة 26 من الدوري الألماني لكرة القدم (بوندسليغا).

وفي المباراة الأولى استضاف فريق ماينز بمدربه "توماس توخِل" الذي يعد أصغر المدربين سناً في البوندسليغا (37 عاما) فريق بايرليفركوزن الذي يدربه يوب هايكينز أكبر مدرب في الدوري الألماني (65 عاما). وجاء الشوط الأول من المباراة متقاربا مع تفوق طفيف لباير ليفركوزن. وأهدر لاعبو الفريقين الفرص القليلة التي سنحت لهم لتسجيل الأهداف.

أوغوستو يخطف الفوز لباير ليفركوزن

Flash-Galerie Fußball 1. Bundesliga 1. FSV Mainz 05 gegen Bayer 04 Leverkusen

لاعبو باير ليفركوزن يحتفلون بالفوز الذي حققوه خارج ملعبهم على ماينز

وفي الشوط الثاني ظهر أن ليفركوزن هو الفريق الأفضل والأكثر إصرارا على الفوز بنقاط المباراة. بينما ظهر أن لاعبي ماينز غير قادرين على مجاراة الضيوف. وقبل نهاية المباراة تمكن ريناتو أوغوستو لاعب ليفركوزن من خطف كرة من سيفنسن مدافع ماينز في منظر لن تنساه جماهير ماينز بسهولة، وتقدم البرازيلي أوغوستو وسدد كرة صاروخية داخل شباك ماينز محرزا هدف المباراة الوحيد في الدقيقة 82. وبهذا الفوز ضيق باير ليفركوزن الفارق مع دورتموند إلى 9 نقاط.

شتوتغارت يغادر منطقة الهبوط

Flash-Galerie Fußball Bundesliga FC. St. Pauli gegen VfB Stuttgart

سفين شيبلوك نجم شتوتغارت لا يصدق نفسه فقد احرز هدف الفوز لفريقه بعد نزوله بست دقائق فقط

وفي المباراة الثانية حل فريق شتوتغارت المنهار تماما هذا الموسم والمهدد بالهبوط للدرجة الثانية، ضيفا على فريق سانت باولي الذي لا يختلف وضعه كثيرا عن شتوتغارت. وجاءت المباراة حماسية منذ الدقيقة الأولى وتمكن فابيان بول لاعب سانت باولي من التقدم لفريقه بهدف في الدقيقة 19. هذا الهدف أيقظ لاعبي شتوتغارت فبحثوا عن التعادل وتحقق لهم ما أرادوا وبشكل سريع في الدقيقة 24 بتسديدة من ذدرافكو كوزمانوفيتش من خارج منطقة الجزاء.

وقبل نهاية الوقت الأصلي للمباراة تمكن شتوتغارت من تسجيل هدف ثان في الدقيقة 89 عن طريق البديل سفين شيبلوك الذي نزل قبل الهدف بـ 6 دقائق فقط. وانتهت المباراة بفوز شتوتغارت 2-1، وهو الفوز الذي جعله يغادر منطقة الهبوط بعد أن صعد إلى المركز 13 برصيد 28 نقطة متساويا في رصيد النقاط مع كايزرسلاوترن وفرانكفورت وسانت باولي ومتفوقا عليهم جميعا في رصيد الأهداف.

وبختام المرحلة 26 من البوندسليغا، يبقى بوروسيا دورتموند متربعا على عرش البطولة رغم خسارته مباراته في هذه المرحلة أمام هوفنهايم، إذا تقلص رصيده عند 61 نقطة. وفي المركز الثاني يبقى باير ليفركوزن الذي رفع رصيده إلى 52 نقطة مضيقا الفارق مع دورتموند. أما المركز الثالث فمن نصيب هانوفر برصيد 47 نقطة رغم خسارته الفادحة في هذه المرحلة أمام كولونيا، فيما يحتل بايرن ميونيخ المركز الرابع برصيد 45 نقطة.

وبالنسبة لفرق ذيل البوندسليغا فلم يتغير الأمر كثيرا ففي المركز 18 والأخير مينشيغلادباخ برصيد 23 نقطة، بينما ترك شتوتغارت المركز 17 لفولفسبورغ صاحب الـ 26 نقطة فيما هبط سانت باولي إلى المركز الـ 16 برصيد 28 نقطة.

صلاح شرارة

مراجعة طارق أنكاي

مختارات

إعلان