ليفاندوفسكي يتحدث عن هزيمة لا تزال تلاحقه | عالم الرياضة | DW | 14.10.2017
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

عالم الرياضة

ليفاندوفسكي يتحدث عن هزيمة لا تزال تلاحقه

القناص البولندي روبرت ليفاندوفسكي صاحب مستوى ثابت منذ سنوات، ولاعب لا يمكن الاستغناء عنه في بايرن وقاد بلاده لمونديال روسيا. لكن رغم كل النجاحات لا تزال هناك هزيمة تعرض لها بايرن الموسم الماضي تؤرقه حتى الآن.

القناص البولندي روبرت ليفاندوفسكي (29 عاما) يعيش حاليا نجاحا لا مثيل له. فقد حصل أخيرا على شهادته الجامعية، ونجح في قيادة منتخب بلاده إلى مونديال روسيا، كما أنه يسجل مع بايرن ميونيخ الهدف تلو الآخر.

لكن رغم كل ذلك، لا يزال ليفاندوفسكي حتى الآن يشعر بالضيق كلما تذكر مباراة، خاضها مع بايرن الموسم الماضي ضد ريال مدريد في ربع نهائي دوري الأبطال، وقال لشبكة  "ESPN" الرياضية التلفزيونية: "لولا إصابتي في دوري أبطال أوروبا لكانت لدينا فرصة جيدة للوصول إلى المباراة النهائية لتلك البطولة." وأضاف بحسب ما نقل موقع "شبورت بيلد الألماني": "لو كنت سليما بنسبة مائة بالمائة في مباراة العودة في مدريد لربما استطعنا مواصلة المسيرة."

كانت تلك المباراة في أبريل/ نيسان 2017 على ملعب برنابيو، وكان بايرن قد خسر 1-2 مباراة الذهاب في ميونيخ، التي غاب عنها ليفاندوفسكي بسبب إصابة في الكتف.

وفي برنابيو تمكن النجم البولندي من التقدم لبايرن بهدف، لكن رونالدو تعادل للريال، وبعدها مباشرة سجل راموس هدفا خطأ في مرماه، ليفوز بايرن في الوقت الأصلي 2-1، ويعتقد ليفامدوفسكي أن فريقه قريب من التأهل لنصف النهائي. لكنه لم يكن في كامل عافيته فتم استبداله مع نهاية الوقت الأصلي. وفي الوقت الإضافي تألق رونالدو ليفوز الريال في النهاية 4-2. وقال ليفاندوفسكي لشبكة "ESPN": "في دوري الأبطال يكفي اللعب بشكل سيء لبضعة دقائق، ليعني ذلك الخروج (من البطولة)".

في أواخر الشهر الماضي (سبتمبر/ أيلول) عاش بايرن واحدة من أسوأ نتائجه بدوري الأبطال، عندما خسر صفر-3 أمام باريس سان جرمان الفرنسي في مرحلة المجموعات، كما أنه لم يحتل قمة الدوري الألماني في الجولات الماضية، ورغم ذلك لم يتخل ليفاندوفسكي عن تفاؤله ويقول: "يجب أن نعمل بجد لكي نتأهل للجولة التالية، ومن يدري؟ فربما نفوز في النهاية باللقب سواء في الدوري الألماني أو دوري أبطال أوروبا."

ص.ش/ ع.ج

مختارات

مواضيع ذات صلة

إعلان