لعيون البيئة .. مدريد تحظر دخول السيارات إلى مركز المدينة | عالم المنوعات | DW | 30.10.2018
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

منوعات

لعيون البيئة .. مدريد تحظر دخول السيارات إلى مركز المدينة

ضمن خطة صديقة للبيئة، قررت العاصمة الإسبانية مدريد حظر دخول السيارات إلى وسط المدينة اعتباراً من أواخر الشهر القادم. كما ستفرض على المخالفين لمجموعة الأنظمة الجديدة غرامة مالية لا تقل عن 90 يورو.

في الوقت الذي تجري فيه مناقشة حظر استخدام سيارات الديزل في ألمانيا، أعلنت العاصمة الإسبانية مدريد حظر دخول السيارات إلى وسط المدينة اعتباراً من 30 تشرين الثاني/ نوفمبر. وسيسمح للمقيمين في مركز المدينة وزوارهم، بالإضافة إلى السيارات التي تحمل تصاريح خاصة، فقط بالعبور وسط المدينة. ويمكن للمقيمين فقط إيقاف سياراتهم في المستقبل في الشارع، فيما يتوجب على جميع السيارات الأخرى التوجه إلى مرآب السيارات. ومن ناحية أخرى، ينطبق حظر القيادة المطلق على المركبات التي لا تحمل شارة بيئية.

ويشترط على المقيمين الذين يملكون مرائب سيارات خاصة بهم، في حال قاموا بتغيير سياراتهم، أن يشتروا سيارة جديدة مستثناة من حظر القيادة مثل السيارات الكهربائية أو التي تعمل بالغاز، وكذلك تلك التي تعمل بمحرك هجين. كما تحتاج الدراجات النارية أيضاً إلى شارة بيئية، ولا يُسمح أن تركن في وسط المدينة إلا من الساعة السابعة صباحاً حتى العاشرة ليلاً. ومن المخطط أن تتحول سيارات الأجرة إلى الغاز أو الكهرباء أو الهجين بحلول عام 2025.

أما بالنسبة للسائقين الذين سيخالفون الأنظمة الجديدة، سيتحملون غرامة مالية لا تقل عن 90 يورو. كما ستتم مراقبة مواقف السيارات وطرق الوصول إلى وسط المدينة مستقبلاً بواسطة الكاميرات، وأي شخص يقود سيارته في وسط المدينة بناءً على دعوة من شخص مقيم محلي دون ركن سيارته في مرآب السيارات سيتلقى غرامة مالية دون جدال، بحسب ما نشره موقع صحيفة "تاغستسايتونغ" الألمانية.

تأتي هذه المبادرة ضمن  خطة "مدريد سنترال" بإشراف إدارة البلدية اليسارية تحت قيادة العمدة مانويلا كارمينا لحماية البيئة من الانبعاثات السامة. فوفقاً للمنظمات البيئية، يموت أكثر من ألفي شخص سنوياً بسبب تلوث الهواء.

ر.ض/ ي.أ

مختارات