لا خيار أمام دورتموند سوى إنهاء صيامه عن التهديف | عالم الرياضة | DW | 17.03.2015
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

عالم الرياضة

لا خيار أمام دورتموند سوى إنهاء صيامه عن التهديف

فشل فريق بوروسيا دورتموند في هز الشباك خلال مباراتيه الأخيرتين في الدوري الألماني (بوندسليغا). لكن الفريق الأصفر سيكون مجبراً على هز شباك ضيفه يوفينتوس الإيطالي، إذا أراد التأهل إلى دور الربع النهائي لدوري أبطال أوروبا.

بعد نهاية المباراة التي جمعت فريق دورتموند وكولونيا (0/0) ضمن الجولة الرابعة والعشرين للدوري الألماني (بوندسليغا)، أجمع لاعبو فريق دورتموند في تصريحاتهم أمام كاميرات التلفزيون أنهم لم يكونوا مبدعين بما يكفي خلال مواجهتهم لكولونيا وغابت عنهم العزيمة لهزم فريق كان في المتناول لكسب نقاط المباراة الثلاث. ويعتبر التعادل السلبي أمام كولونيا هو الثاني على التوالي لدورتموند، بعدما عجز الفريق الأصفر عن هز شباك هامبورغ في الجولة قبل الماضية للدوري الألماني.

وإذا ما واصل مهاجمو دورتموند صيامهم عن التهديف، فإن الفريق سيجد نفسه خارج منافسة دوري أبطال أوروبا عندما يواجه زملاء رويس يوم غد الأربعاء (18 مارس/ آذار) فريق يوفنتوس الإيطالي في مباراة إياب دور ثمن نهائي المسابقة، حيث انتهت مباراة الذهاب بهدفين مقابل هدف واحد لصالح بطل إيطاليا.

دورتموند ليس في أحسن حالاته

ويعتبر لاعب المنتخب الألماني السابق توماس هيلمر أن فريق دورتموند لم يستعد مستواه بشكل كامل، رغم النتائج الإيجابية التي حققها الفريق مع انطلاق مرحلة الذهاب. وقال توماس هيلمر، في برنامج "دوبل باس" الذي يُبث على قناة شبورت 1 الألمانية، إن "فوز دورتموند في مبارياته السابقة يرجع بالأساس إلى ماركو رويس الذي يوجد في أحسن حالاته". وقد تمكن ماركو رويس والمهاجم الغابوني بيير إميريك أوباميانغ من تسجيل 10 أهداف من أصل 16 هدفاً سجلها درورتموند مع بداية عام 2015.

UEFA Champions League Juventus vs. Borussia Dortmund

مباراة ذهاب ثمن نهائي دوري أبطال أوروبا بين دورتموند ويوفنتوس انتهت بفوز الأخير بهدفين لهدف واحد

ويتوقع معظم المراقبين الرياضيين أن يلعب يوفينتوس بطريقة دفاعية مع الاعتماد على الهجمات المرتدة الخاطفة، كما فعل كولونيا عند مواجهته لدورتموند. لكن يوفينتوس لن يرحم دورتموند، إذا ما أتيحت له نفس فرص التسجيل التي أهدرها لاعبو كولونيا أمام مرمى الحارس رومان فايدنفيلر برعونة، خاصة وأن يوفينتوس يضم في صفوفه مهاجمين من العيار الثقيل مثل كارلوس تيفيز والإسباني ألفارو مواراتا.

غوندوغان في مركز صانع الألعاب

ويُنتظر أن يلعب دورتموند بطريقة 1ـ3ـ2ـ4، حيث من المتوقع أن يدفع المدير الفني يورغن كلوب بإيلكاي غوندوغان محل شينجي كاغاوا في مركز صانع الألعاب، بينما سيعتمد على سيباستيان كيل وسفين بيندر العائد من الإصابة كلاعبيْ ارتكاز. وقد سبق ليورغن كلوب أن اعتمد على الثنائي كيل وبيندر أمام المدافعين في جل مباريات دور المجموعات التي حقق فيها دورتموند نتيجة الفوز.

ويعتبر القائد السابق لبوروسيا دورتموند سيباستيان كيل أن نتيجة الذهاب في مصلحة فريقه، حيث يكفي دورتموند الفوز بهدف وحيد دون رد لتحقيق التأهل إلى دور الربع النهائي للمسابقة.

لكن كيل شدد في حوار مع قناة سكاي الرياضية على أنه وزملاءه مطالبين بالتسلح "بالعزيمة والإبداع" اللذين غابا عن الفريق الأصفر خلال لقاء كولونيا السبت الماضي.

إعلان