لافروف: ليس لدينا تأكيد بنسبة 100 في المائة لمقتل البغدادي | أخبار | DW | 16.06.2017
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

لافروف: ليس لدينا تأكيد بنسبة 100 في المائة لمقتل البغدادي

ذكر وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف أن بلاده غير متأكدة 100% بأن زعيم تنظيم "داعش" أبو بكر البغدادي قد قتل في الضربة الجوية الروسية، فيما أشارت وزارة الدفاع الأمريكية إلى أنها ليس لديها معلومات تؤيد مقتل البغدادي.

قال وزير الخارجية سيرجي لافروف اليوم الجمعة (16 حزيران/ يونيو2017) إن روسيا ليس لديها تأكيد بنسبة مائة في المائة بأن زعيم تنظيم "داعش" أبو بكر البغدادي قد قُتل. وأضاف لافروف أن مقتل زعيم لجماعة أو لتنظيم بشكل عام لا يعني تحقيق نصر عليه. وقال "الخبرة تشير إلى أن هذه الكيانات كانت تستعيد فيما بعد قدراتها العملية ولا تزال نشطة إذا كنا نتحدث عن الدولة الإسلامية والقاعدة ومثيلاتهما الكثيرات". 

فيما قالت وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون) اليوم الجمعة إنها ليس لديها معلومات تؤيد ما أعلنته موسكو في وقت سابق اليوم عن احتمال أن تكون قواتها قتلت أبو بكر البغدادي في ضربة جوية قرب مدينة الرقة السورية الشهر الماضي. وقال المتحدث باسم البنتاغون الكابتن جيف ديفيز "ليس لدينا معلومات تؤيد تلك التقارير".

وكانت وزارة الدفاع الروسية قد قالت في وقت سابق اليوم إنها تتحقق من معلومات بأن ضربة جوية روسية قرب مدينة الرقة السورية ربما أسفرت عن مقتل البغدادي في أواخر أيار/مايو. وقالت وزارة الدفاع الروسية في بيان إن قيادة الوحدة العسكرية الروسية في سوريا المتمركزة في حيميم "تلقت في معلومات عن انعقاد اجتماع في الضاحية الجنوبية للرقة أواخر أيار/مايو يشارك فيه قياديون من تنظيم الدولة الإسلامية الإرهابي".

وأضافت أن "التحقق من المعلومات سمح بمعرفة أن الهدف من الاجتماع هو تنظيم قوافل لخروج المقاتلين من الرقة عبر الممر الجنوبي".

وأكد الجيش الروسي أنه قتل في المجموع "حوالي ثلاثين من القادة العسكريين وعددا من المقاتلين يصل إلى 300". وتحدث خصوصا عن سليمان الشواخ "رئيس أمن" البغدادي و"أمير" الرقة أبو حجي المصري و"الأمير" إبراهيم نايف الحاج.

ز.أ.ب/ع.ج (د ب أ، رويترز)

مختارات