لأول مرة لوف يتخلى عن جيروم بواتينغ | عالم الرياضة | DW | 09.11.2018
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

عالم الرياضة

لأول مرة لوف يتخلى عن جيروم بواتينغ

خاض 76 مباراة دولية، كما أنه لعب ثلاث بطولات عالمية لصالح المنتخب الألماني لكرة القدم، واليوم يستغنى عنه المدرب يواخيم لوف، فهل هي بداية التغيير في صفوف الماشافت.

أكد النادي البافاري أن مدرب المنتخب الألماني لكرة يواخيم لوف، أنه استغنى عن مدافعه جيروم بواتينغ، مؤكدا بذلك ما أورده تقرير سابق لصحيفة "بيلد" الألمانية بهذا الشأن.

ورغم أن بواتينغ تعافى تماما من الإصابة، إلا أن لوف قرر الاستغناء عن قلب الدفاع في المباراة القادمة أمام روسيا وهولندا.

وعلّق مدرب بايرن ميونيخ نيكو كوفاتش على الخبر بالقول: "إنها سابقة. ومع ذلك لا أرى أي سبب يدعو الى اعتبار أن مسيرة بواتينغ مع المانشافت قد انتهت".

وخاض جيروم بواتينغ 76 مباراة دولية مع منتخب بلاده. كما أنه لعب في مونديال 2010 و2014 و2018، وفاز مع المنتخب الألماني بلقب بطولة العالم بالبرازيل.

 

 

ومن شأن هذه الخطوة، أن تثير العديد من التساؤلات حول توماس مولر، النجم البافاري الثاني الذي قد يتخلى عنه يواخيم لوف. الأخير ألمح مؤخرا أن توماس مولر، وإن كان أداءه قد تراجع بشكل ملفت، إلا أن دوره كمستشار وعنصر محفز بالنسبة للاعبين الشباب داخل المنتخب في غاية الأهمية.

ومع ذلك ونظرا للضغوط المتنامية التي يتعرض لها لوف في الفترة الأخيرة سواء من قبل الخبراء أو من المعلقيين والإعلاميين الرياضيين، بأنه يتشبث بقوة بالجيل القديم والمقصود بواتينغ ومولر ومانويل نوير، وإزاحة بواتينغ تأتي استجابة لذلك.

يذكر أن المنتخب الألماني لكرة القدم خاض تجربة مريرة في مونديال روسيا بخروجه من الدور الأول، وكان يواخيم لوف على وشك الرحيل لكنه قرر في نهاية الأمر مواصلة المشوار لانتزاع الكرة الألمانية من أزمتها الحالية. 

و.ب

مختارات

إعلان