لأول مرة في كأس العام فريق بأكمله يتعرض لتحليل منشطات | عالم الرياضة | DW | 08.07.2011
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

عالم الرياضة

لأول مرة في كأس العام فريق بأكمله يتعرض لتحليل منشطات

فضيحة منشطات جديدة ألقت بظلالها على مونديال كرة القدم للسيدات، الذي يقام حاليا في ألمانيا. ولأول مرة في تاريخ كرة القدم يجرى الحصول عينات جميع لاعبات منتخب بأكمله بعد ثبوت منشطات في عينة لاعبتين لمنتخب كوريا الشمالية.

default

فريق كوريا الشمالية بأكملة تعرض لاختبار المنشطات

لم يظهر خبر سقوط مدافعة منتخب كوريا الشمالية سونغ يونغ سون وزميلتها يونغ بوك سيم في اختبارات الكشف عن المنشطات إلا بعد آخر مباراة لمنتخب كوريا، التي أداها أمام منتخب كولومبيا وتعادل معه بدون أهداف. ومباشرة قبل هذه المباراة التي أقيمت في مدينة بوخوم، جرى استبعاد المدافعتين من قائمة اللاعبات المشاركات فيها. ولم يكتب أمام اسميهما على استمارة تقرير المباراة سوى "غابتين" أو "لا يمكن إشراكهما".

سابقة تاريخية

لم تُعْلِم الفيفا الرأي العام بحالتي المنشطات لدى منتخب كوريا الشمالية إلا في ليلة الأربعاء/ الخميس. وكانت اللاعبتان قد قدمتا عينات للبول ، عقب هزيمة منتخب بلادهما أمام الولايات المتحدة الأمريكية 0- 2 وأمام السويد 0- 1 في الجولتين الأولى والثانية من مباريات المجموعة الثالثة خلال نهائيات كأس العالم للسيدات التي تقام حاليا بألمانيا.

وقال جيري دفوراك رئيس الطاقم الطبي بالفيفا: إنه نظرا للنتيجة الإيجابية للعينة "الأولى" للكشف عن المنشطات لكل من سونغ سون ويونغ سيم؛ فإن باقي اللاعبات الـ19 بفريق كوريا الشمالية خضعن لاختبارات الكشف عن المنشطات، مضيفا "اليوم يوم محزن جدا، لكن عندما توجد عينتان إيجابيتان في فريق واحد فإن اللوائح تقضى بهذا الإجراء."

Flash-Galerie Frauenfußball WM 2011 USA vs Nordkorea

لاعبة كوريا الشمالية سونغ يونغ سن التي سقطت في اختبار المنشطات في صراع على الكرة مع نجمة المنتخب الأميريكي لاورن تشيني في مباراة انتهت 2-0 لصالح أميركا

نظام يعاقب من يخفق من الرياضيين

هذه هي المرة الأولى في تاريخ كأس العالم التي يخضع فيها فريق بأكمله لاختبار المنشطات. وبرغم أن تعاطي الفريق الكوري للمنشطات-لوثبت فعلا- لن يؤثر على ما تبقى من منافسات كأس العالم بسبب عودته إلى بلاده بعد فشله في العبور إلى دور الثمانية؛ إلا أنه من الناحية الرياضية فإن هذه الحادثة حادثة مفزعة، وستؤثر على علاقات كوريا الشمالية الرياضية مع الغرب. فعلى سبيل المثال كان الاتحاد الألماني لكرة القدم ينوى القيام برحلة إلى بيونغ يانغ للتقارب مع كوريا الشمالية، لكن بعد واقعة المنشطات قال رئيس الاتحاد "تيو تسفانسيغ": إنه نظام "ينتهك حقوق الإنسان". وبالطبع فإن المقصود هنا هو النظام الشيوعي في كوريا الشمالية والذي كثيرا ما عاقب في الماضي الرياضيين الذين فشلوا في البطولات المختلفة، ووصلت العقوبات أحيانا إلى الإرسال إلى معسكرات عمل.

وبالكشف عن حالتي المنشطات في منتخب كوريا الجنوبية ترتفع حالة العثور على منشطات في عينات اللاعبات في مونديال السيدات بألمانيا إلى ثلاث حالات. فقد اكتشفت منشطات في عينة "ينيث فارون" الحارسة الاحتياطية لمرمى كولومبيا، وقال اتحاد الكرة الكولومبي إن "فارون" أخفت عن طبيب الفريق أنها تناولت "هورمونات علاجية".

يوشا فيبر/ صلاح شرارة

مراجعة: حسن زنيند

مختارات

مواضيع ذات صلة

إعلان