كيري يعلن في باريس: ″سوف نهزم داعش معا″ | أخبار | DW | 16.11.2015
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

كيري يعلن في باريس: "سوف نهزم داعش معا"

أكد جون كيري وزير خارجية الولايات المتحدة في باريس مساء الاثنين على "العلاقة القوية" التي تربط باريس بواشنطن مشيرا إلى أن الدولتين سوف "تحاربان وتهزمان معا" تنظيم "الدولة الإسلامية".

أعلن وزير الخارجية الأميركي جون كيري الذي وصل مساء الاثنين(16 تشرين الثاني/نوفمبر 2016) إلى باريس للتعبير عن "العلاقة القوية" التي تربط الولايات المتحدة بفرنسا بان الدولتين سوف "تحاربان وتهزمان معا" تنظيم "الدولة الإسلامية" الذي تبنى الاعتداءات في باريس الجمعة. وقال كيري إن "الولايات المتحدة وفرنسا صديقان وهما يشكلان عائلة واحدة".

وخلال هذه الزيارة التي لم تعلن مسبقا لدواع أمنية بعد ثلاثة أيام من اعتداءات باريس، "سيجدد (كيري) التزام أميركا بعلاقتنا القوية بفرنسا"، على ما صرح المتحدث باسم الخارجية جون كيربي لدى وصول الوزير الأميركي قادما من انطاليا التركية حيث حضر قمة مجموعة العشرين.

وكانت الرئاسة الفرنسية أعلنت أن الرئيس فرنسوا هولاند سيستقبل كيري صباح الثلاثاء، على أن يلتقي الوزير الأميركي ايضا نظيره الفرنسي لوران فابيوس.

وأضاف كيربي أن كيري سيؤكد خلال محادثاته "العزم المشترك" للولايات المتحدة وفرنسا "على مواصلة مكافحة التطرف العنيف هنا وفي كل مكان في العالم".

وأمام السفارة الأميركية في باريس المضاءة بألوان فرنسا، أعرب وزير الخارجية الأميركي عن "عزم" الحليفين التصدي للإرهاب متحدثا في الوقت نفسه بالفرنسية والانكليزية. وأضاف "سوف نهزم داعش وكل الذين يشاطرونه إيديولوجيته الحقيرة". وأوضح "سوف نحاربهم معا وسوف نهزمهم".

وقال كيري أيضا "في عاصمة الأنوار، لن ينتظر الظلام أبدا. التاريخ يشهد، باريس عرفت أوقاتا اظلم ولكنها تخطتها". ثم قال بالفرنسية "عاشت فرنسا والصداقة مع أميركا".

ح.ع.ح(أ.ف.ب)

مختارات

مواضيع ذات صلة

إعلان