كورونا يتسلل إلى مقر الأمم المتحدة ويصيب زوجة رئيس وزراء كندا | أخبار DW عربية | أخبار عاجلة ووجهات نظر من جميع أنحاء العالم | DW | 13.03.2020
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

كورونا يتسلل إلى مقر الأمم المتحدة ويصيب زوجة رئيس وزراء كندا

أعلن مكتب رئيس الوزراء الكندي جاستن ترودو في وقت متأخر أمس الخميس، ان نتائج اختبار فيروس كورونا المستجد الذي خضعت له زوجته جاءت إيجابية. فيما أكدت مصادر رسمية اصابة دبلوماسية في الأمم المتحدة في نيويورك بذات الفيروس.

 صوفي غريغوار، زوجة جاستن ترودو، مصابة بفيروس كورونا

صوفي غريغوار، زوجة جاستن ترودو، مصابة بفيروس كورونا

أعلنت مصادر دبلوماسية  مساء أمس الخميس (12 مارس/ آذار) أنّ الفحوص الطبّية أظهرت إصابة دبلوماسيّة من بعثة الفيليبين لدى الأمم المتحدة بـفيروس كورونا المستجدّ، لتكون بذلك أوّل إصابة مسجّلة في مقرّ الأمم المتحدة بنيويورك. وهذه الدبلوماسيّة العاملة في اللجنة السادسة للجمعيّة العامة للأمم المتحدة والتي تتعاطى بالمسائل القانونيّة، توجّهت إلى مقرّ الأمم المتحدة للمرّة الأخيرة يوم الاثنين. وفي اليوم التالي، ظهرت عليها أعراض انفلونزا ورأت طبيبا.

وجاء في رسالة للبعثة الفيليبينية أُرسِلت إلى وفود دبلوماسية عدّة لدى الأمم المتحدة وحصلت عليها وكالة فرانس برس، "تلقّت (الدبلوماسية الفيليبينية) مكالمة (الخميس) تُخبرها بأنّها مصابة بكوفيد-19". وأضافت الرسالة "تم إغلاق البعثة الفيليبينية وأُصِدرت تعليمات لجميع" الموظفين بضرورة الخضوع لحجر صحّي.

ويعمل نحو ثلاثة آلاف موظّف في أمانة الأمم المتحدة في نيويورك، فضلا عن العديد من الدبلوماسيين من 193 دولة عضو في الأمم المتحدة يتنقلون بين بعثاتهم الدبلوماسية.

 وفي ذات السياق أعلن مكتب رئيس الوزراء الكندي ليل الخميس أن صوفي غريغوار، زوجة جاستن ترودو، مصابة بفيروس كورونا. وأضاف البيان، أن الحالة الصحية لغريغوار جيدة وستبقى في عزلة في الوقت الراهن، مشيرا أنه تم اتخاذ جميع التدابير اللازمة وفق التوصيات.

وأوضح أن رئيس وزراء كندا بصحة جيدة ولا يعاني من أي أعراض. لكنّه سيبقى في عزلة مدة 14 يوماً، نظرا لإصابة زوجته. وتعاني غريغوار، من أعراض تشبه الانفلونزا، منذ عودتها، في وقت متأخر الأربعاء، من بريطانيا.

وسجّلت كندا الخميس أكثر من 150 إصابة بالفيروس على أراضيها، غالبيتها في أونتاريو (وسط) وكولومبيا البريطانية (غرب)، مع حالة وفاة واحدة حتى الآن.

ولم تستبعد رئيسة بلدية مونتريال فاليري بلانت احتمال وضع الجزيرة وسكّانها الذين يقدّرون بمليونينقيد حجر صحي

ع.أج/ ع ج م  ( أ ف ب، رويترز)