كورونا.. ربع مليون وفاة بأمريكا وتواصل تشديد القيود بأوروبا | أخبار DW عربية | أخبار عاجلة ووجهات نظر من جميع أنحاء العالم | DW | 19.11.2020
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

كورونا.. ربع مليون وفاة بأمريكا وتواصل تشديد القيود بأوروبا

تجاوز عدد الوفيات بفيروس كورونا المستجد في الولايات المتحدة عتبة الربع مليون في وقت أعلنت نيويورك أنها ستغلق المدارس للحدِّ من ارتفاع أعداد الإصابات بينما اتّخذت احتجاجات مناهضة للقيود في أوروبا منحى عنيفاً.

مشاهدة الفيديو 12:18

مسائية DW: تعديل قانون الحماية من العدوى في ألمانيا.. ماذا وراءه؟

بلغ إجمالي عدد الإصابات بفيروس كورونا حتى صباح اليوم الخميس (19 نوفمبر/ تشرين الثاني 2020)، 56 مليونا و248 ألف حالة وفق أحدث البيانات المتوفرة على موقع جامعة "جونز هوبكنز" الأمريكية، إلى حدود الساعة السادسة بتوقيت غرينتش.  كما أظهرت البيانات أن عدد المتعافين تجاوز 36.1 مليون، بينما تجاوز عدد الوفيات المليون و349 ألف حالة.

كورونا تضرب الجيش الأميركي

وأفادت حصيلة نشرتها جامعة جونز هوبكنز الأربعاء أن الولايات المتحدة سجّلت حتى الآن 250.4266 وفاة بالفيروس، وهي أعلى حصيلة وفيات على الصعيد الوطني يتم الإبلاغ عنها عالميا. وفرضت ولايات ومدن أميركية سلسلة قيود جديدة تشمل العزل المنزلي ومنع تناول الوجبات داخل المطاعم والمقاهي والحد من التجمّعات في ظل ارتفاع عدد الإصابات في أنحاء البلاد، حيث سُجّلت أكثر من 157.950 إصابة جديدة خلال 24 ساعة الأربعاء.

مشاهدة الفيديو 02:02

كيف جعل فيروس كورونا "أمريكا أولا" كما لا "يشتهي" ترامب؟

وقال رئيس بلدية نيويورك بيل دي بلازيو إن مدارس المدينة العامة البالغ عددها 1800 ستنتقل إلى الدراسة عن بعد اعتبارا من الخميس بعدما سجّلت نيويورك معدّل إصابات على مدى سبعة أيام بلغ ثلاثة في المئة. وشدد على أنه "علينا مواجهة الموجة الثانية لكوفيد-19".

وسجل الجيش الأمريكي ارتفاعا قياسيا في حالات الإصابة بفيروس كورونا بين صفوفه. وذكرت شبكة (سي إن إن)، مساء الأربعاء، نقلا عن وزارة الدفاع (بنتاغون) أنه تم تسجيل 1314 إصابة جديدة بين صفوف العسكريين الأمريكيين، ليرتفع إجمالي الإصابات النشطة بين عناصر الجيش إلى نحو 25 ألفا.

قيود مشددة في أوروبا

في غضون ذلك، تُمدد العديد من الدول الأوروبية القيود المشددة على الحياة اليومية لسكانها في محاولة للحد من تفشي الفيروس. وأفاد متحدث باسم الحكومة الفرنسية أنه يستبعد بأن ترفع السلطات الإغلاق الجزئي في وقت قريب في حين تستعد الحكومة البرتغالية لتمديد التدابير لأسبوعين إضافيين. أما في المجر، فتمّ تمديد حالة الطوارئ التي تسمح بفرض إجراءات إغلاق جزئي حتى شباط/فبراير القادم.  

   

وفي برلين، استخدمت الشرطة خراطيم المياه لتفريق آلاف المتظاهرين الذين نزلوا إلى الشوارع من دون كمامات للاحتجاج على القيود المشددة. وأظهرت بيانات معهد روبرت كوخ للأمراض المعدية اليوم الخميس ارتفاع عدد حالات الإصابة الجديدة المؤكدة بفيروس كورونا في ألمانيا بواقع 22 ألفا و609 إصابة ليصل الإجمالي إلى 855 ألفا و916 حالة. وكشفت البيانات تسجيل 251 وفاة جديدة مما يرفع العدد الإجمالي إلى 13 ألفا و370 حالة وفاة. 

يشار إلى أن كوفيد-19 أودى بأكثر من 1.3 مليون شخص في العالم بينما سجّلت إصابة 55 مليونا منذ ظهر الوباء في الصين أواخر العام الماضي، بحسب تعداد لفرانس برس استند إلى مصادر رسمية.

ع.ش/ و.ب (أ ف ب، د ب أ)