كورونا.. توقعات بحصيلة وفيات ثقيلة في الولايات المتحدة | أخبار DW عربية | أخبار عاجلة ووجهات نظر من جميع أنحاء العالم | DW | 29.03.2020
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

كورونا.. توقعات بحصيلة وفيات ثقيلة في الولايات المتحدة

قال مدير المعهد الوطني الأمريكي للحساسية والأمراض المعدية إن الولايات المتحدة ستسجل على الأرجح ملايين الحالات من الإصابة بكورونا، فيما اتهمت رئيسة مجلس النواب الرئيس ترامب بإنكار المدى الحقيقي لانتشار الوباء في البلاد.


تقديرات بأن يتوفى ما بين 100 إلى 200 ألف شخص في الولايات المتحدة مع إصابة الملايين.

تقديرات بأن يتوفى ما بين 100 إلى 200 ألف شخص في الولايات المتحدة مع "إصابة الملايين".

حذر عالم أميركي بارز اليوم الأحد 29 مارس 2020 من إمكانية أن يحصد فيروس كورونا المستجد أرواح ما بين 100 إلى 200 ألف شخص في الولايات المتحدة.

وقال الطبيب أنتوني فاوتشي كبير خبراء الأمراض المعدية في المعهد الوطني للصحة لشبكة "سي إن إن"، إنّ التوقعات بأن يلقى نحو مليون أميركي أو أكثر حتفهم بالوباء "خارج النقاش تقريبا، رغم أنها غير مستحيلة، لكنها تبقى مستبعدة جدا جدا".

وقدم فاوتشي تقديرات بأن يتوفى ما بين 100 إلى 200 ألف شخص في الولايات المتحدة مع "إصابة الملايين". وأضاف العضو البارز في فريق عمل إدارة الرئيس دونالد ترامب لمكافحة الفيروس، "لا أريد أن ينقل الناس الأرقام عني (...) فهذا أمر سريع التغير بحيث من السهل تضليل الناس وأن تكون على خطأ".

وبدى فاوتشي متفائلا إزاء مسألة نقص أجهزة الفحص، إذ قال "في حال قارنتم الوضع الآن مع ذاك الذي كان قبل أسابيع، فلدينا عمليات فحص أكبر من السابق". ورداً على سؤال فيما إذا كان سيسمح ذلك برفع قريب لقيود السفر والعمل، أجاب فاوتشي "سيستغرق الأمر أسابيع. لن يتحقق غدا أو الأسبوع المقبل، بل أبعد من ذلك إلى حد قليل".

من ناحيته، قال وزير الخزانة الأمريكي ستيف مينوتشين اليوم الأحد إن أعضاء مجموعة عمل البيت الأبيض لمكافحة كورونا أوصوا عند اجتماعهم بالرئيس دونالد ترامب أمس السبت بالتحذير من السفر إلى منطقة نيويورك المتضررة بشدة من الفيروس للحد من انتشاره.

وقال ترامب أمس السبت إنه قد يفرض حظرا للسفر من نيويورك وإليها وأجزاء من نيوجيرزي وكونيتيكت لكنه تخلى عن الفكرة لاحقا. وقال مينوتشين في مقابلة مع قناة فوكس نيوز اليوم الأحد "الرئيس فكر جديا في الأمر".

وقال مينوتشين إن مجموعة العمل قررت يوم السبت بالإجماع المضي قدما في التحذير من السفر ووجهت النصح للرئيس الذي بدوره أخذ بالنصيحة. وأضاف أن هدف ترامب الأول هو حماية صحة الأمريكيين.

فاوتشي كبير خبراء الأمراض المعدية في المعهد الوطني للصحة (يمين) في مؤتمر صحفي مع الرئيس الأمريكي ترامب

فاوتشي كبير خبراء الأمراض المعدية في المعهد الوطني للصحة (يمين) في مؤتمر صحفي مع الرئيس الأمريكي ترامب

في المقابل اتهمت رئيسة مجلس النواب الأمريكي، نانسي بيلوسي الرئيس دونالد ترامب اليوم الأحد بإنكار المدى الحقيقي لانتشار وباء كورونا وشدته، وقالت إن هذا القرار يتسبب في فقدان أرواح. 

وقالت بيلوسي لشبكة (سي.إن.إن) اليوم: "إن إنكاره (ترامب) في البداية كان مميتا"، وذلك مع تخطي حصيلة الوفيات الناجمة عن الإصابة بالفيروس في الولايات المتحدة حاجز الألفي شخص.

واعترضت بيلوسي بشدة على اقتراح  من جانب ترامب بإعادة فتح الاقتصاد بحلول 12 نيسان/أبريل، محذرة من أن الفيروس ما زال ينتشر، وأشارت إلى أن نقص وسائل الفحص للكشف عن الإصابة بالفيروس تعني أن النقاط الساخنة الجديدة قد تفلت من الملاحظة والمراقبة .  

كما وجهت بيلوسي الاتهام إلى ترامب بأنه بذل جهودا ضئيلة للغاية في الأسابيع الأولى، وانتقدت رفضه حتى الأسبوع الماضي لإصدار أوامر بإنتاج المعدات الطبية الأساسية.

وقالت: "لا يمكننا الاستمرار في السماح له بمواصلة هذا التهوين بشأن ما يحدث هنا". وأضافت أن حكام الولايات لديهم الحق في الشعور بالاستياء من الكونغرس لعدم توفير التمويل اللازم لحكوماتهم والحكومات المحلية من أجل التعامل مع الوباء، مشيرة إلى أن ثمة حاجة إلى حزمة تحفيز اقتصادي رابعة. 

 

م.أ.م/ ع.ش ( د ب أ، رويترز)

مواضيع ذات صلة