كورونا بألمانيا- رقم قياسي جديد وكولونيا تتجاوز الحد التحذيري | أخبار DW عربية | أخبار عاجلة ووجهات نظر من جميع أنحاء العالم | DW | 10.10.2020
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

كورونا بألمانيا- رقم قياسي جديد وكولونيا تتجاوز الحد التحذيري

مع حلول فصل الخريف والبرد في ألمانيا يزداد عدد الإصابات بفيروس كورونا وخاصة في المدن الكبرى مثل كولونيا التي تجاوز عدد الإصابات فيها الحد التحذيري. فيما أكد رئيس المحكمة الدستورية على حق التظاهر ضد تدابير مكافحة الجائحة.

ارتداء الكمامة في مناطق المشاة المزدحمة في كولونيا (مدينة كولوينا 09.10.2020)

رغم استمرار ارتفاع عدد الإصابات بعدوى فيروس كورونا في ألمانيا رئيس المحكمة الدستورية يؤكد على حق التظاهر ضد إجراءات مكافحة الوباء

أظهرت بيانات معهد روبرت كوخ للأمراض المعدية اليوم السبت (10 تشرين الأول/ أكتوبر 2020) أن عدد حالات الإصابة المؤكدة بفيروس كورونا في ألمانيا ارتفع بواقع 4721 إلى 319 ألف و381 حالة، وأن عدد الوفيات ارتفع بواقع 15 وفاة إلى 9604.

 

 

من جانبها أفادت بيانات لجامعة جونز هوبكنز الأمريكية ووكالة بلومبرغ للأنباء، بأن إجمالي حالات الإصابة بفيروس كورونا في ألمانيا وصل إلى 320 ألفا و495 حالة حتى الساعة السابعة والنصف من صباح اليوم 
السبت بتوقيت فرانكفورت. ووصل عدد الوفيات في ألمانيا جراء الإصابة بمرض "كوفيد19- " الذي يسببه 
كورونا، إلى 9599 حالة. وتعافى 273 ألفا و718  من المصابين حتى صباح اليوم.
 

وفي تطور متصل أعلن المكتب الصحي بولاية شمال الراين ويستفاليا، غربي ألمانيا، اليوم السبت أن معدل الإصابات الجديدة بفيروس كورونا في مدينة كولونيا بالولاية تجاوز الحد التحذيري المحدد بـ50 حالة لكل مئة ألف نسمة في سبعة أيام. وأوضح المكتب أن هذا المعدل وصل في كولونيا إلى 54,8 حالة.

ويسري في كولونيا، التي تعد من المدن الكبرى في ألمانيا، حاليا حظرا على بيع المشروبات الكحولية في الأماكن العامة ليلا، وارتداء الكمامات إجباري في المناطق المزدحمة المخصصة للمشاة. وأعلنت ألمانيا تسجيل أول حالة إصابة مؤكدة بالفيروس في البلاد قبل نحو 36 أسبوعا.

مشاهدة الفيديو 24:18

كورونا يتسارع بألمانيا وأوروبا.. هل يخرج عن السيطرة مجددا؟

حق التظاهر مضمون حتى في زمن كورونا

وبشأن المظاهرات والاحتجاجات ضد تدابير مكافحة وباء كورونا، أعرب شتيفان هاربارت، رئيس المحكمة الدستورية الاتحادية في ألمانيا، عن اعتقاده بأن عمل دولة القانون في ألمانيا قد برز خلال أزمة كورونا. وفي مقابلة مع شبكة التحرير الصحفي (دويتشلاند)، قال هاربارت اليوم السبت إن من يرفض تدابير مكافحة الوباء، بوسعه التظاهر ضدها، مشيرا إلى أن "المحاكم كثيرا ما أجازت المظاهرات، وبوسع كل فرد أن يعبر عن موقفه الرافض، ومن يرى أن حقوقه الأساسية اُنْتُهِكَتْ، يمكنه اللجوء إلى المحكمة".

وأوضح رئيس أعلى هيئة دستورية مستقلة في القضاء الألماني أن حرية التجمع سارية إلى جانب الحق في الحياة والسلامة البدنية، وقال إنه عندما تتعارض حقوق أساسية مختلفة مع بعضها البعض، يجب التوفيق بينها، لافتا إلى أنه بوسع كل فرد أن يلجأ إلى المحكمة لمراجعة القرارات الصادرة عن الدولة.

واختتم هاربارت حديثه بالقول إن " دولة القانون تتمتع بالفعالية الوظيفية بشكل لافت، وبصفة خاصة في هذا الوقت، كما أنها تعمل بسرعة جديرة بالملاحظة، وقد صدرت أحكام قضائية مستعجلة، لا حصر لها، وكان أغلبها خلال أيام العطلة الأسبوعية".

ع.ج/ ع.ج.م (د ب أ)